“الإسكان”: لا يحق للمواطن المكتتب الذي لم يتسلّم مسكنه ملاحقة المؤسسة

مشروع السكن البديل في محافظة حلب (سانا)

ع ع ع

تحدثت “المؤسسة العامة للإسكان “عن تأخر المواطنين المكتتبين على مشروع السكن البديل عن تسلّم مساكنهم، معتبرة أنه لا يحق لهم محاسبتها.

وقال مدير عام مؤسسة “الإسكان الشبابي”، أيمن مطلق، في حديث لإذاعة “المدينة إف إم“، إنه “لا يحق لأي مواطن مكتب تأخر عن تسلّم مسكنه، ملاحقة أو اتخاذ أي إجراء بحق المؤسسة”.

واعتبر أن سوريا في حالة حرب، لكن لا يمكن تعليق كل التأخير على الحرب، لافتًا إلى وجود “أسباب موضوعية” أدت إلى التأخير في تسليم المشاريع من ناحية الأرض والتنفيذ والدراسات.

وأوضح أن تخصيص المسكن متعلق باختيار المواطن لمسكن بناء على رقم تسلسلي وضمن لجنة ومواعيد محددة، أما تسليم المسكن فيجري عند استكمال الأوراق الثبوتية لإبرام العقد، وهو مرحلة تالية لتوقيع العقد، وإبراء ذمة المكتتب من كل شيء.

وبحسب ما قاله مطلق، فإن “السكن البديل، كمشروع في المنطقة الشرقية والقنيطرة وبعض المحافظات، متوقف بشكل كامل”، لافتًا إلى وجود مناطق جرت المباشرة بها بشكل متأخر نتيجة عدم توفر الأرض في المشروع، بينما تحدث عن وجود مناطق كان فيها أراضٍ لكنها لم تكن في حيازة مؤسسة الإسكان.

وأوضح أنه جرى تسليم 40% من المساكن، بينما كان من المفترض تسليم حوالي 80% منها، لافتًا إلى أن سبب التأخير هو ارتفاع تكاليف التنفيذ خلال السنوات الأخيرة، إضافة إلى وجود أسباب لدى المؤسسة لا يمكن حصرها، بحسب مطلق.



English version of the article

مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة