fbpx

السودان يوقع إعلان “اتفاقيات أبراهام” مع الولايات المتحدة الأمريكية

وزير العدل السوداني نصر الدين عبد الباري، ووزير الخزانة الأمريكي ستيفن مونشن، خلال زيارة وفد من الحكومة الأمريكية للسودان، 6 كانون الثاني 2021 (سونا)

ع ع ع

وقع السودان والولايات المتحدة الأمريكية إعلان “اتفاقيات أبراهام” في العاصمة السودانية الخرطوم، الأربعاء 6 من كانون الثاني.

وحضر توقيع الاتفاقيات كل من وزير العدل السوداني، نصر الدين عبد الباري، ووزير الخزانة الأمريكي، ستيفن مونشن، خلال زيارة وفد من الحكومة الأمريكية للسودان، بحسب ما نقلته وكالة الأنباء السودانية الرسمية (سونا).

وتنص “اتفاقيات أبراهام” على ضرورة ترسيخ معاني التسامح والحوار والتعايش بين مختلف الشعوب والأديان في منطقة الشرق الأوسط والعالم، بما يخدم تعزيز ثقافة السلام.

وجاء في البيان، “أفضل الطرق للوصول إلى السلام في المنطقة والعالم تكون من خلال التعاون المشترك والحوار بين الدول”.

كما وقع السودان والولايات المتحدة الأمريكية مذكرة تفاهم بخصوص “القرض التجسيري”، وبموجبه ستسدد الولايات المتحدة “متأخرات” السودان لمجموعة البنك الدولي.

وسيسهل “القرض” الوصول إلى مصادر تمويل تصل قيمتها إلى مليار ونصف المليار دولار سنويًا، بحسب ما نقلته وكالة “سونا”.

وذكرت وزارة الخزانة الأمريكية أنها ستساعد السودان في تسديد “متأخراته” لمؤسسات التمويل الدولية، حتى يحصل على إعفاء من الديون في 2021.

وكان وزير الخزانة الأمريكي وصل إلى السودان أمس، الثلاثاء، لإجراء محادثات حول المساعدات الاقتصادية الأمريكية المستقبلية بعد شطب السودان من قائمة “الدول الراعية للإرهاب” مقابل التطبيع مع إسرائيل.

اقرأ أيضًا: في أول رد فعل سوري رسمي.. انتقاد مبطّن لتطبيع السودان مع إسرائيل

وفي 23 من تشرين الأول 2020، أُعلن عن بيان ثلاثي جمع بين الولايات المتحدة الأمريكية والسودان وإسرائيل، وبثه التلفزيون الرسمي السوداني، جاء خلاله الإعلان عن الاتفاق بين السودان وإسرائيل لتطبيع العلاقات.

وكان وزير الاستخبارات الإسرائيلي، إيلي كوهين، أعلن قبل توقيع الاتفاق، أن إسرائيل “على بعد خطوة واحدة من الاتفاق مع السودان”.

وأعلنت الولايات المتحدة الأمريكية، في 14 من كانون الأول 2020، رفع السودان من قائمة الدول الراعية للإرهاب، بعد نحو شهرين على اتفاق التطبيع بين إسرائيل والسودان برعاية أمريكية.

وأعلنت السفارة الأمريكية في الخرطوم، في بيان لها، انقضاء فترة إخطار الكونجرس البالغة 45 يومًا، موضحة أن تصنيف السودان كدولة راعية للإرهاب ألغي اعتبارًا من 14 من كانون الأول 2020، “ليُنشر في السجل الفيدرالي”.

وكان ترامب أعلن، في 19 من تشرين الأول 2020، أن الحكومة السودانية وافقت على دفع مبلغ 335 مليون دولار أمريكي لـ”ذوي ضحايا الإرهاب من العائلات الأمريكية”، وبناء عليه قرر رفع اسم السودان من قائمة “الدول الراعية للإرهاب”.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة