fbpx

بعد ارتفاع غير مسبوق.. انخفاض أسعار السيارات المستعملة في تركيا

سوق للسيارات المستعملة في مدينة إسطنبول التركية (sabah)

ع ع ع

سجلت أسعار السيارات المستعملة في تركيا انخفاضًا بنحو 15%، بعدما شهدت ارتفاعًا غير مسبوق في الأشهر الماضية، بينما يحاول سوق السيارات العودة إلى استقراره بسبب فيروس “كورونا المستجد” (كوفيد- 19).

وأكد نائب رئيس جمعية “إسكي شهير” لمساعدة تجار السيارات، أكين تيمز، أن أسعار السيارات المستعملة انخفضت بعد واردات السيارات التي يبلغ عدادها صفر كيلومتر، وأكد أن الأسعار انخفضت بنسبة 15%، بحسب ما نشره موقع “SonHaber” التركي.

وقال رئيس الجمعية، إن الطلب لم يرتفع رغم انخفاض الأسعار، بحسب ما ترجمته عنب بلدي.

وأوضح أن “الأسعار تتراجع الآن، بسبب زيادة العرض، ووجود مخزون كافٍ من السيارات الجديدة”، إذ استوردت تركيا سيارات أُنتجت عام 2020، وهذه السيارات معروضة في الأسواق حاليًا.

أما السيارات من طراز عام 2021، فتصل اعتبارًا من كانون الثاني الحالي، لكن الطلب عليها محدود في الوقت الحالي.

ويتأثر استيراد السيارات بالزيادة الطفيفة على أسعار الفائدة في البنوك التركية، إذ لاحظ تيمز انخفاضًا في المبيعات بشكل عام، بنسبة 50- 60%.

وأوضح رئيس جمعية مساعدة تجار السيارات أن من الممكن ارتفاع الأسعار مرة أخرى مع حلول فصل الربيع، “بسبب وصول لقاح (كورونا) إلى تركيا، ما سيؤدي إلى عودة الأسواق إلى طبيعتها”، لذلك أشار إلى أن شهري كانون الثاني الحالي وشباط المقبل هما “الفترة الأنسب لشراء سيارة”.

لماذا انخفضت أسعار السيارات المستعملة؟

وكان المدير العام لشركة “Cardata”، حسام الدين يلتشين، سرد تقييمًا لانخفاض أسعار السيارات المستعملة، في كانون الأول من عام 2020، موضحًا أسباب انخفاض الطلب على شراء السيارات المستعملة حينها، بحسب موقع “Cumhuriyet“.

وقال يلتشين، إن “الوضع غير المستقر الذي شهده الاقتصاد التركي، كارتفاع أسعار صرف العملات الأجنبية بسبب الظروف الوبائية، دفع المستهلكين إلى اتباع سياسة الانتظار والترقب، وهو ما سبب انخفاض الطلب على السيارات في تشرين الثاني 2020”.

كما فسر حينها عدم استثمار هذه الفرصة من قبل المستهلكين، وتأجيل قرارهم بشراء سيارات في الوقت الحالي، بأنه وضع نفسي وخوف بسبب انتشار الجائحة.

وأوضح يلتشين أن المستهلكين تخلوا عن شراء سيارات أو طلب المقايضة على سياراتهم منذ منتصف تشرين الأول 2020، ما تسبب بانخفاض تنوع الطلب على السيارات المستعملة.

وبحسب تفسير مدير شركة “Cardata”، لانخفاض أسعار السيارات المستعملة في كانون الأول 2020، فإن ذلك حصل بسبب أصحاب المتاجر والبائعين الذين احتفظوا بمركبات مستعملة عالية التكلفة لفترة طويلة، ولم يتمكنوا من تحمل عبء المزيد من تكاليف تخزينها، في ظل ظروفهم الاقتصادية الصعبة، ما دفعهم إلى تخفيض أسعارها”.

وكان يلتشين قال إنه بحسب تحليله للسوق، لاحظ أن انخفاض الأسعار في تشرين الثاني 2020 تراوح بين 6 و12% في المتوسط .

وكانت وزارة التجارة التركية أصدرت لائحة السيارات المستعملة لضبط أسعارها منذ بداية عام 2020، ولتنظيم تجارتها.

وجاء في اللائحة أن الشركات التي لا تملك تفويضًا ببيع السيارات المستعملة، لن تكون قادرة على التجارة بها اعتبارًا من أيلول 2020، معتبرة ذلك مخالفة بنشاط بيع غير مرخص تعاقب عليه الشركات.

وشهادة التفويض وثيقة صادرة باسم المؤسسات التجارية والمهنيين لمزاولة تجارة السيارات المستعملة مدتها خمس سنوات، في حال لم تلغِها الوزارة لسبب ما، وتُستخرج من البلديات أو الإدارات المخولة بإصدار تصاريح العمل، بحسب توضيح اللائحة.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة