البارسا يقابل ريال سوسيداد لاسترداد كأس السوبر الإسبانية

ميسي وديمبلي

ع ع ع

يشهد ملعب “نويفو أركانخيل” بمدينة قرطبة التاريخية مواجهة بين برشلونة ومضيفه ريال سوسيداد، لفائدة الدور النصف النهائي من كأس السوبر الإسباني.

وتلعب المباراة عند الساعة 10:00 مساء بتوقيت دمشق اليوم، الأربعاء 13 من كانون الثاني.

وتقام كأس السوبر وسط مزيج من التطلعات للفرق المشاركة، باستفاقة النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي مع البارسا، مرورًا بتقلبات ريال مدريد الأخيرة، وانتهاء بسلسلة النتائج السيئة لريال سوسيداد وتراجع ترتيب بلباو للنصف السفلي من جدول الترتيب في الليجا.

وسبق للأندية الأربعة أن تذوقت طعم الفوز بكأس السوبر، إذ يعد برشلونة متصدر السجل الذهبي في إحرازه 13 لقبًا، متفوقًا بلقبين على ريال مدريد، بينما يمتلك بلباو لقبين في خزائنه وسوسيداد لقبًا وحيدًا.

وستكون موقعة برشلونة وسوسيداد نقطة الانطلاق للبطولة، ولدى البارسا ذكريات جيدة على هذا الملعب، حينما فاز 0-8 على قرطبة في أيار 2015 بقيادة مدربه السابق لويس إنريكي.

الهولندي رونالد كومان مدرب برشلونة، الذي يحتل فريقه المركز الثالث برصيد 34 نقطة في الليجا، يبدو أنه قد جهز الكتيبة الكتالونية لهذه الموقعة، ورتب كل أوراقه ليحقق نتيجة طيبة يتأهل بها للنهائي الذي ينتظره.

وسيعمل على استرداد كأس السوبر ليضيفه إلى خزائنه ليبقى منفردًا بالرقم القياسي لهذه البطولة.

وسيعتمد كومان على نجوم كثر، أبرزهم ميسي قائد الفريق وديمبلي وجريزمان وعلى الشاب الصاعد بيدري.

بينما يحتاج لاعبو مدرب ريال سوسيداد إيمانول ألجواسيل إلى العودة للنتائج الجيدة التي قدموها في بداية هذا الموسم، وتصدر فريقهم جدول الليجا، وهو حاليًا بالمركز الخامس برصيد 30 نقطة بعد نهاية الجولة 18.

ورغم أن الإصابات أضرت بنتائجه تدريجيًا، خاصة النجمين ديفيد سيلفا وميكيل أويارزابال، ولكنهما تعافيا من الإصابة.

وسيبحث سوسيداد عن التقليل من أخطائه، خاصة أمام منافس كبرشلونة، واستعادة كرة قدمه الجذابة وإيجاد الكفاءة الهجومية، إذا أراد أن ينهي سلسلة نتائجه السلبية أمام برشلونة، حيث لم يفز عليه في آخر 11 مواجهة.

وسيعتمد مدرب سوسيداد على مهارات الهداف ميكيل أويارزابال في قيادة الهجوم، بالإضافة إلى كريستيان بورتوغيز والسويدي أليكسندرإيساك.

وغدًا، الخميس 14 من كانون الثاني، تستكمل مباريات الدور النصف النهائي بإقامة مباراة ريال مدريد مع أتليتك بيلباو.



مقالات متعلقة


Array

×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة