ميلان في القمة.. يوفنتوس خامسًا.. رونالدو في صدارة الهدافين

فرحة لاعبي ميلان المتصدر بالفوز على كالياري

ع ع ع

يتصدر فريق ميلان الدوري الإيطالي للدرجة الأولى بعدما حقق فوزه 13 في الدوري على كالياري وبنتيجة 0×2 ضمن مباريات الجولة 18، ليصل إلى 43 نقطة في رصيده.

وبذلك يعود فريق ميلان للانفراد بالصدارة، وهو لم يهزم سوى مرة واحدة فقط حتى الآن، فيما تعادل أربع مرات، له  39 هدفًا وعليه 19 هدفًا.

فيما ينافسه إنترميلان بالمركز الثاني برصيد 40 نقطة بعدما حقق هو فوزًا ثمينا على يوفنتوس (حامل اللقب) 2×0، وهو الفوز 12 له في الدوري.

وتعادل إنتر أربع مرات وخسر مرتين، له من الأهداف 45 وهي أعلى نسبة تهديف بين فرق الدوري، وعليه 23 هدفًا، ويعتبر أقرب المنافسين لميلان على الصدارة بفارق ثلاث نقاط فقط.

أربع فرق تتنافس على مربع الكبار

بينما تفكر أربع فرق بالمنافسة على مربع الكبار بعد الفارق الكبير بالنقاط بينها وبين ميلان المتصدر، علمًا أن حظوظها لاتزال قائمة لأن مشوار الإياب طويل، وستلعب الفرق 19 مباراة أخرى.

نابولي يسعى للاقتراب من الصدارة

فريق نابولي ثالث الترتيب برصيد 34 نقطة، لديه مباراة مؤجلة، وفي حال الفوز يعني تقليص الفارق بينه وبين ميلان المتصدر إلى ست نقاط، وهذا يعني انتعاش للآمال التي يطمح بها.

وحقق نابولي فوزًا كاسحًا على ضيفه فيورنتينا 6×0 في الجولة الماضية، وهو الفوز 11، بينما تعادل مرة واحدة وخسر خمس مباريات.

له من الأهداف 40 وعليه 16 هدفًا، وهو أقل الفرق التي اهتزت شباكها في الكالتشيو حتى الآن.

روما يسعى لنسيان الآلام الماضي

فريق روما رابع الترتيب برصيد 34 نقطة، وبالرغم من خسارته الأخيرة أمام لاتسيو 3×0 في الجولة الماضية، يسعى للاقتراب من الصدارة.

رغم الفارق عن المتصدر بتسع نقاط، يستذكر روما الماضي ويريد إعادة الزمن الجميل، الذي مضى عليه أكثر من 20 عامًا، عندما أحرز اللقب آخر (للمرة الثالثة في تاريخه) موسم 2000ـ2001.

حقق روما الفوز في عشر مباريات إلى الآن وتعادل بأربع وخسر بمثلها، له من الأهداف 37 وعليه 19 هدفًا.

يوفنتوس يعيش أسوأ حالاته منذ سنوات

تعرض اليوفي لخسارة أليمة أمام إنتر ميلان 2×0 في الجولة الماضية، ما أبعدته أكثر عن الصدارة، وبات يُخشى أن يحرم من دوري أبطال أوروبا الموسم المقبل، بسبب تذبذب نتائجه والمستوى الفني المتواضع للسيدة العجوز في هذا الموسم حتى الآن، وبات على الفريق تصحيح المسار وإعادة توازنه لتزداد الإثارة أكثر في الكالتشيو المثير.

لايزال فريق يوفنتوس بالمركز الخامس برصيد 33 نقطة وله مباراة مؤجلة، وفاز في ثماني مرات وتعادل بست وخسر اثنتين، له من الأهداف 35 وعليه 18 هدفًا.

كريستيانو في صدارة الهدافين

ينفرد البرتغالي كريستيانو رونالدو نجم يوفنتوس في صدارة هدافي الكالتشيو برصيد 15 هدفًا.

وأيضًا ينافسه على الصدارة ثلاثة لاعبين ولكل واحد منهم 12 هدفًا، وهم السويدي زلاتان إبراهيموفيتش نجم فريق ميلان المتصدر، وكذلك شيرو إيموبيلي لاعب فريق لاتسيو ونجم إنترميلان البلجيكي روميلو لوكاكو.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة