حادثة غريبة.. تبديل ستة لاعبين لفريق روما في مباراة واحدة

فوز فريق سييزيا على روما في كأس إيطاليا (voi)

ع ع ع

هزت الشارع الرياضي الإيطالي صدمة من حادثة غريبة جرت في أثناء مباراة فريق روما مع ضيفه سييزيا ضمن مسابقة كأس إيطاليا، التي جرت مساء أمس الثلاثاء 19 من كانون الثاني، وانتهت بفوز سييزيا 2×4، واعتبرت أنها مفاجئة وغير متوقعة.

وكما ذكرت جريدة “جازيتا ديلو سبورت” الإيطالية، أجرى فريق روم ستة تبديلات في أثناء المباراة، رغم أن المسموح به قانونًا بعد انتشار جائحة “كورونا المستجد” (كوفيد- 19) هو تبديل خمسة لاعبين بدلًا من ثلاثة سابقًا.

ومن المتوقع ألا يتعرض فريق روما لعقوبات كبيرة، لأنه خسر اللقاء فعليًا وخرج من البطولة (لا يوجد إياب)، بينما يتحمل الحكام المسؤولية الكبرى، وخاصة حكم الساحة والرابع الذي يشرف على التبديلات بين الفريقين.

وقد تتطور المشكلة داخل النادي إلى الإطاحة بالمدرب البرتغالي، باولو فونسيكا، الذي لم يكن يعرف إذا كان هذا التبديل السادس قانونيًا أم لا، بحسب الصحيفة الإيطالية.

وفتح الاتحاد الإيطالي لكرة القدم تحقيقًا بهذه الحادثة، لما لها من أثر سلبي في البطولات الإيطالية بشكل عام.

والتبديلات التي أجراها المدرب هي: غنزالو فييار وليوناردو سبينازولا في الدقيقة 70، وهنريك فيختريان في الدقيقة 85، وبورخا مايورال في الدقيقة 91، وبريان كريستانتي وكارليس بيرليز في الدقيقة 95.

وفي أول جولة من الدوري الإيطالي لهذا الموسم، اُعتبر فريق روما مهزومًا 3×0 أمام فيرونا، بسبب إشراك لاعب بشكل غير قانوني، وكل هذه الأمور والأخطاء تقع على عاتق المدير الإداري للفريق.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة