خسارة مؤلمة تعكر احتفالية ميلان بطلًا للذهاب في الكالتشيو

فرحة لاعبي فريق ميلان بالفوز على ساسولو (hura)

ع ع ع

خسر فريق إيه سي ميلان المتصدر للدوري الإيطالي للدرجة الأولى أمام أتلانتا وبنتيجة 0×3، في نهاية مرحلة الذهاب من الكالتشيو.

وهذه الخسارة الثانية لميلان في الكالتشيو بعد خسارته الأولى أمام يوفنتوس 1×3، وكانت آنذاك لفائدة الجولة 16.

وجاءت الخسارة الموجعة للفريق في آخر مباراة من مشوار الذهاب في الجولة 19، لكنه رغم ذلك بقي بطلًا للمرحلة، مع تعادل غريمه إنتر ميلان أمام أودينيزي.

وفاز ميلان في 13 مباراة وتعادل في أربعة لقاءات، له من الأهداف 39 وعليه 22 هدفًا، وحافظ على الصدارة برصيد 43 نقطة.

بينما احتل فريق أتلانتا المركز الرابع برصيد 36 نقطة من عشر مباريات فوز، وتعادل في ستة لقاءات وخسر ثلاث مواجهات، له 44 هدفًا وعليه 23 هدفًا.

وتعرض إنتر ميلان، الوصيف بالمركز الثاني برصيد 41 نقطة، لتعادل كان بطعم الخسارة أمام فريق أودينيزي في المركز 15 برصيد 18 نقطة.

وكان فريق روما أكبر الفائزين رغم أنه عانى لتحقيق الفوز على سييزيا 4×3.

بينما فريق فيورنتينا صاحب المركز 12 برصيد 21 نقطة عمق من جراح كروتوني متذيل الترتيب برصيد 12 نقطة .

اليوفي يواجه بولونيا للتعويض

يشهد ملعب “اليانز ستاديوم” عند الساعة 1:30 (بتوقيت دمشق) من ظهيرة اليوم، الأحد 24 من كانون الثاني، مواجهة مهمة تجمع يوفنتوس مع فريق بولونيا لفائدة الجولة 18 من الدوري الإيطالي للدرجة الأولى.

يوفنتوس في المركز السادس برصيد 33 نقطة، وله مباراة مؤجلة، وفاز سابقًا بتسع مباريات وتعادل بست وخسر اثنتين، له من الأهداف 35 وعليه 18 هدفًا.

ويسعى اليوفي للتعويض عن خسارته في الجولة الماضية 2×0 أمام إنتر ميلان

وصار على المدرب أندريا بيرلو عدم إهدار النقاط، لأن فريقه بات في وضع لا يُحسد عليه، وإذا دام استنزاف النقاط قد لا يصل إلى مربع الكبار.

بينما يسعى مدرب بولونيا الصربي سينيسا، المتألم من خسارة كبيرة أمام نابولي 6×0 في الجولة الماضية، لتحسين صورته وإعادة الثقة إلى فريقه، حتى ولو كان ذلك على حساب مضيفه اليوفي.

مفكرة اليوم الأحد 24 من كانون الثاني بتوقيت دمشق

يوفنتوس×بولونيا 1:30

هيلاس فيرونا×نابولي 4:00

جنوى×كالياري 4:00

لاتسيو×ساسولو 7:00

بارما×سامبدوريا 9:45



مقالات متعلقة


Array

×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة