الطيران اللبناني يلغي الحجر الفندقي للقادمين عبر مطار بيروت

مطار رفيق الحريري الدولي (aliwaa)

ع ع ع

ألغت “المديرية العامة للطيران المدني” في لبنان الحجر الفندقي للركاب القادمين عبر مطار بيروت “رفيق الحريري”.

وقالت المديرية اليوم، الأحد 24 من كانون الثاني، “يُلغى الحجر الفندقي للركاب القادمين عبر مطار بيروت اعتبارًا من نهار الأربعاء المقبل ويستعاض عنه بالحجر المنزلي”.

وأوضحت المديرية أن البلديات ستتلى مهمة مراقبة الحجر المنزلي بالتنسيق مع وزارة الصحة العالمية، بالتنسيق مع وزارة الصحة العامة مضيفة أن الإجراء سيتم عبر تطبيق إلكتروني سيكون جاهزًا للتطبيق قبل الأربعاء المقبل.

ولم تتعد نسبة الإصابة بالفيروس الـ8 بالألف من القادمين عبر مطار بيروت أي بمعدل 12 حالة يوميًا، بحسب ما أعلنته المديرية.

وفي 11 من كانون الثاني الحالي، اعتمدت السلطات اللبنانية تعليمات جديدة متعلقة بدخول القادمين إلى لبنان، في إطار الحد من تفشي فيروس “كورونا المستجد” (كوفيد- 19).

وأُلزم القادمون إلى لبنان، بمن فيهم الراغبون بالعبور إلى سوريا (ترانزيت)، بإجراء اختبار “PCR” لدى مختبرات معتمدة من وزارة الصحة اللبنانية في الدول القادمين منها، بشرط أن تكون النتيجة سلبية، باستثناء الأطفال دون سن 12 عامًا، وذلك خلال 96 ساعة كحد أقصى من تاريخ صدور نتيجة الفحص لغاية الوصول إلى لبنان.

كما استثنى التعميم، حينها قوات “يونيفيل” وأعضاء البعثات الدبلوماسية، ووجّه شركات الطيران بتحصيل مبلغ 50 دولارًا إضافية مقابل الاختبار.

اقرأ أيضًا: بينها اسطنبول.. “الطيران اللبناني” يحدد شروطًا لاستقبال الوافدين من ثلاث مدن

وطُلب من المختبرات المعنية إدخال نتيجة اختبار “PCR”، السلبي والإيجابي، لجميع الوافدين، وتحميل نسخة إلكترونية فقط بالنتيجة الإيجابية على المنصة الإلكترونية، ضمن مهلة أقصاها 48 ساعة من تاريخ الوصول، لإعلام جميع الوافدين بالنتيجة عبر رسالة نصية (SMS)، مع إعلام وزارة الصحة العامة بالنتائج الإيجابية للمصابين.

كما اشترطت توفر تأمين صحي لغير اللبنانيين القادمين من جميع الدول، يغطي فترة الإقامة في لبنان (تكلفة العلاج الاستشفائي وتكلفة الإقامة).

ويجب أن يكون لدى القادمين إلى لبنان حجز فندقي مدفوع مسبقًا لمدة 48 ساعة في أحد الفنادق المعتمدة من وزارة السياحة في لبنان.

وطالبت المديرية العامة للطيران اللبناني في وقت سابق من شركات الطيران الالتزام بتخفيض عدد الركاب القادمين إلى لبنان إلى ما يعادل 20% من المعدّل اليومي للركاب الذين جاؤوا إلى لبنان على متن طائراتها خلال كانون الثاني 2020.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة