أوروبا تخصص 1.4 مليار يورو مساعدات إنسانية في عام 2021

فتاتان تسرين بلا أحذية خلال المطر في إحدى مخيمات لبنان، 17 كانون الثاني 2019 (صفحة يونيسف لبنان على فيس بوك)

ع ع ع

أعلن الاتحاد الأوروبي أن ميزانيته المخصصة لبرامج المساعدات الإنسانية لعام 2021 بلغت 1.4 مليار يورو.

ونقلت وكالة “الأناضول“، الثلاثاء 26 من كانون الثاني، عن مراسلها قوله، إن المفوضية الأوروبية خصصت 385 مليون يورو مساعدات إنسانية لدول الشرق الأوسط المتأثرة بالأزمتين السورية واليمنية.

كما ستوزع المساعدات على المتضررين من الأزمات الإفريقية، إذ تم تخصيصهم بمبلغ 505 ملايين يورو، ستوزع على كل من الصومال وتشاد وموريتانيا ومالي والنيجر وجنوب السودان وإثيوبيا وبوركينا فاسو وجمهورية إفريقيا الوسطى.

وللمتضررين من الأزمات في أوكرانيا ودول البلقان الغربية ومنطقة القوقاز، خصصت المفوضية مبلغ 28 مليون يورو، إلى جانب تخصيص 180 مليون يورو لأفغانستان وميانمار وبنغلاديش والأرجنتين وكولومبيا وفنزويلا.

وتضمنت الميزانية مبلغ 302 مليون يورو لأزمات إنسانية غير متوقعة.

وفي عام 2020، بلغت قيمة المساعدات الإنسانية المخصصة من قبل الاتحاد الأوروبي نحو 900 مليون يورو، توزع على أكثر من 80 بلدًا حول العالم.

وأوضح مفوض الاتحاد الأوروبي لإدارة الأزمات، يانيز لينارسيتش، أنه تم تخصيص مبلغ 400 مليون يورو من هذا المبلغ لدعم برامج التنمية في الدول الإفريقية، كما خصص 345 مليون يورو من الميزانية لدول الشرق الأوسط، على أن يخصص المبلغ المتبقي لمساعدة دول في آسيا وأمريكا اللاتينية.

2.3 مليار يورو مساعدة للسوريين

وكان الاتحاد الأوروبي تعهد، نهاية حزيران 2020، بتقديم مساعدات إنسانية بقيمة 2.3 مليار يورو إلى سوريا خلال عامي 2020 و2021.

وقال الممثل الأعلى للأمن والسياسة الخارجية بالاتحاد، جوزيب بوريل، خلال كلمة له في مؤتمر “دعم مستقبل سوريا والمنطقة”، إن الوضع في سوريا لا يزال خطيرًا، مؤكدًا مواصلة الدعم الأوروبي المقدم للشعب السوري ولطالبي اللجوء في دول جوار سوريا.

كما أشار بوريل إلى أهمية اغتنام الفرصة من أجل التوصل إلى حل سياسي في سوريا، مضيفًا، “يجب أن تجبر جميع الأطراف على الانخراط في المفاوضات، وإنهاء القمع السياسي”.



مقالات متعلقة


Array

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة