بهدف تشجيع الاستثمارات الإيرانية في سوريا..

انعقاد “الملتقى الاقتصادي الإيراني- السوري” مطلع شباط المقبل

من ملتقى الأعمال السوري الإيراني الذي نظمه اتحاد غرف التجارة السورية بالتعاون مع غرفة التجارة السورية الإيرانية المشتركة ومجلس رجال الأعمال السوري الإيراني -29 من كانون الثاني 2019 (سانا)

من ملتقى الأعمال السوري الإيراني الذي نظمه اتحاد غرف التجارة السورية بالتعاون مع غرفة التجارة السورية الإيرانية المشتركة ومجلس رجال الأعمال السوري الإيراني -29 من كانون الثاني 2019 (سانا)

ع ع ع

يقام “الملتقى الاقتصادي الإيراني- السوري” مطلع شباط المقبل في المنطقة الحرة بدمشق، بهدف تشجيع إقامة استثمارات في سوريا، لا سيما خلال مرحلة إعادة الإعمار، وفق ما أعلنه القائمون عليه.

وقال موقع “إعمار سوريا“، الأربعاء 27 من كانون الثاني، إن الملتقى سيعقد في 3 من شباط المقبل، في مركز “تجارة إيرانيان”، بحضور شخصيات رسمية واقتصادية ودبلوماسية سورية وإيرانية.

ونقل الموقع عن إدارة المركز قولها، إن تنظيم الملتقى يتم بالتعاون مع “غرفة التجارة السورية- الإيرانية المشتركة”، و”اتحادي غرف الصناعة والتجارة السورية”، و”المؤسسة العامة للمناطق الحرة”.

في سياق متصل، صرح رئيس “غرفة التجارة السورية- الإيرانية المشتركة”، فهد درويش، خلال لقائه برئيس حكومة النظام، حسين عرنوس، الثلاثاء الماضي، أنه يتم حاليًا التحضير لـ”الملتقى الاقتصادي السوري- الإيراني” الذي سيقام في شباط المقبل، إلى جانب معرضين للمنتجات السورية في العاصمة الإيرانية طهران سيعقدان على مدار عام كامل، وسيتزامن ذلك مع عرض المنتجات الإيرانية في سوريا، لا سيما ضمن المناطق الحرة.

وكانت إيران افتتحت في تشرين الأول 2020 مركز “تجارة إيرانيان” في المنطقة الحرة بدمشق، وتبلغ مساحته أربعة آلاف متر مربع، ويتكون من 12 طابقًا، ويختص بالمعارض، إضافة إلى خدمات التأمين والنقل والشحن، والاستشارات القانونية والمصرفية.



مقالات متعلقة


Array

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة