رجل سوري يقف بين الأنقاض إثر انفجار خارج جامعة حلب في كانون الثاني 2013 (وكالة الصحافة الفرنسية)


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة