بعد اغتيال سياسيين في “الإدارة الذاتية”.. “قسد” تطلق عملية ضد تنظيم “الدولة”

عنصر من "قوات سوريا الديمقراطية" (شعبة الاعلام لقوات سورية الديمقراطية)

ع ع ع

أعلنت “قوات سوريا الديمقراطية” (قسد) إطلاق حملة عسكرية في ريف دير الزور ضد تنظيم “الدولة الإسلامية” ردًا على اغتيال سياسيين من “الإدارة الذاتية” في شمال شرقي سوريا.

ونقلت وكالة “هاوار نيوز” المقربة من “الإدارة الذاتية” اليوم، الجمعة 5 من شباط، عن بيان لـ”قسد” أنها أطلقت العملية بسبب زيادة نشاط التنظيم في دير الزور، وتشمل صحراء دير الزور وصولًا إلى الحدود العراقية- السورية.

وجاء في بيان “قسد” أن العملية تشارك فيها “وحدات حماية الشعب والمرأة” و”قوى الأمن الداخلي” (أسايش)، وتأتي انتقامًا لسيدتين قتلتا بنيران التنظيم في كانون الثاني الماضي.

إذ تبنى تنظيم “الدولة”، في 24 من كانون الثاني الماضي، قتل سعدة فيصل الهرماس وهند لطيف الخضير، وهما الرئيسة المشتركة لمجلس “تل الشاير” والنائبة في المجلس.

وقالت “قسد” إنها داهمت خلال الـ24 ساعة الأولى للحملة عشرات النقاط التابعة للتنظيم، وأوقفت عشرات المشتبه بهم، وصادرت كميات كبيرة من الذخيرة.

وكثف التنظيم استهداف سياسيين في “الإدارة الذاتية” خلال الأيام الماضية.

وتبنى، خلال الأسبوع الماضي، محاولة اغتيال الرئيس المشارك لـ”بلدية الشعب” في محافظة الرقة التابعة لـ”الإدارة الذاتية”، أحمد الإبراهيم، بتفجير عبوة لاصقة، ما أدى إلى إصابته.

وشهدت مناطق سيطرة “قسد” عمليات اغتيال متكررة استهدفت وجهاء عشائر، وإداريين في “الإدارة الذاتية”، وعناصر من “قسد” و”أسايش”.

ويلاحَظ من عمليات التنظيم الأخيرة توغله إلى مناطق في عمق “قسد” شرق الفرات.

وفي 25 من أيلول 2020، أطلقت “قسد” حملة برية وجوية، بمشاركة برية من التحالف الدولي وتغطية من طائراته لقتال تنظيم “الدولة” وملاحقة خلاياه، في المناطق الحدودية بين العراق وسوريا.

إداريو بلديات في شرق الفرات استهدفهم تنظيم "الدولة" - 4 من شباط 2021 (عنب بلدي)

إداريو بلديات في شرق الفرات استهدفهم تنظيم “الدولة” – 4 من شباط 2021 (عنب بلدي)



مقالات متعلقة


43200

×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة