مشروع قانون في الولايات المتحدة لتحويل الإقامة المؤقتة إلى دائمة

مجلس الشيوخ الأمريكي (الأناضول)

ع ع ع

قدّم عضوان ديمقراطيان في مجلس الشيوخ الأمريكي مشروع “قانون الأمن” الخاص بتحويل وضع الإقامة المؤقتة إلى دائمة في الولايات المتحدة الأمريكية.

وينص القانون الذي قدمه العضوان كريس فان هولين وبن كاردان في ولاية ماريلاند الأمريكية، على تحويل “الحماية المؤقتة” إلى “حماية دائمة” لأكثر من 400 ألف مهاجر يتمتعون بوضع “الحماية المؤقتة” (TPS)، بحسب ما نقلته مجلة “نيوز وييك” الأمريكية، الاثنين 8 من شباط.

وفي حال اعتماد القانون، سيوفر الحماية الدائمة للاجئين من الكوارث الطبيعية والاضطرابات المدنية في بلدانهم الأصلية، ممن انتقلوا إلى الولايات المتحدة الأمريكية، ومنهم السوريون.

واعتبر العضوان أن تحركات الرئيس الأمريكي، جو بايدن، لإصلاح نظام الهجرة في الولايات المتحدة خلقت بيئة سياسية يمكن أن يصبح فيها “قانون الأمن” حقيقة.

وبحسب تصريحات القائم بأعمال وزير الأمن الداخلي الأمريكي، ديفيد بيكوسكي، يوجد حوالي 6700 لاجئ سوري يستفيدون من “الحماية المؤقتة” في البلاد.

تمديد “الحماية المؤقتة” للاجئين السوريين

وفي 29 من كانون الثاني الماضي، مددت الإدارة الأمريكية الجديدة مدة إقامة اللاجئين السوريين على أراضي الولايات المتحدة 18 شهرًا.

وقال القائم بأعمال وزير الأمن الداخلي الأمريكي، ديفيد بيكوسكي، حينها، إن الولايات المتحدة درست مستجدات الأوضاع في سوريا، وأجرت نقاشات مع مؤسسات أمريكية معنية بهذا الشأن.

وبحسب التمديد، سيتمكن اللاجئون السوريون والحاملون لصفة “الحماية المؤقتة” من مواصلة إقامتهم في الولايات المتحدة بشكل قانوني حتى 30 من أيلول 2022.

وكانت الولايات المتحدة منحت “الحماية المؤقتة” للسوريين ممن دخلوا أراضيها بعد عام 2012، في عهد الإدارة الأمريكية برئاسة باراك أوباما.

وعدّل بيكوسكي التصنيف عام 2016 ليشمل أهلية تسجيل أي سوري أقام في الولايات المتحدة بشكل مستمر حتى 1 من آب 2016.

أوامر تنفيذية خاصة بالهجرة

وقّع الرئيس الأمريكي، جو بايدن، في 2 من شباط الحالي، على ثلاثة أوامر تنفيذية تتعلق بالهجرة، وتستهدف سياسات ترامب السابقة المتعلقة بالموضوع نفسه، بحسب ما نقلته وكالة “AP” الأمريكية.

وقال البيت الأبيض، إن الأوامر ستخلق نظام لجوء إنساني عن طريق إلغاء أو إعادة النظر في سياسات الرئيس السابق، دونالد ترامب، التي تسببت بـ”الفوضى والقسوة والارتباك”، لكنه أضاف أن “الأمر سيستغرق وقتًا”.

اقرأ أيضًا: بايدن يوقع ثلاثة أوامر تنفيذية تتعلق بسياسة الهجرة الأمريكية

سياسة الهجرة الجديدة لجو بايدن

ووجه بايدن وزارة الأمن الداخلي لإجراء مراجعة واسعة لبرامج اللجوء التي استهدفتها إدارة ترامب، وإلغاء الإعلانات والقواعد والوثائق التوجيهية التي تهدف إلى الحد من دخول المهاجرين الذين يسعون للحصول على الحماية الإنسانية في الولايات المتحدة.

وفي الأمر التنفيذي الثاني، وجه بايدن جميع الوكالات الفيدرالية لإجراء مراجعة للسياسات واللوائح التي خلقت حواجز أمام الهجرة القانونية إلى الولايات المتحدة.

وسيشكل الأمر الثالث للرئيس فرقة عمل جديدة مكلفة بلم شمل الأطفال الذين فُصلوا قسرًا عن أولياء أمورهم على حدود المكسيك، بقيادة المرشح لمنصب وزير الأمن الداخلي، أليخاندرو مايوركاس، ومن المتوقع أن تعمل السيدة الأولى، جيل بايدن، في فرقة العمل.

وأمر بايدن وزارة الأمن الداخلي بمراجعة بروتوكولات حماية المهاجرين الخاصة بإدارة ترامب، والتي أجبرت طالبي اللجوء على الحدود الجنوبية على الانتظار في المكسيك بينما تنظر المحاكم الأمريكية في دعاواهم القضائية، الأمر الذي قد يستغرق أشهرًا أو سنوات.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة