برائحة نفاذة وفوائد صحية.. “مشروب البهار” رفيق ليالي الشتاء في السويداء

مشروب البهار في السويداء - 2018 (صفحة هنا السويداء فيسبوك)

ع ع ع

عنب بلدي – السويداء

في محافظة السويداء، جنوبي سوريا، يقترن الشتاء بشراب لاذع الطعم، زكي الرائحة، يمثل جزءًا من ثقافة أهلها الشعبية وعاداتهم.

نجا “مشروب البهار” من المشاكل الاقتصادية التي يعيشها أهل المحافظة، وبقيت فوائده الصحية تغريهم بصنعه وشربه وتقديمه للضيوف في المناسبات.

رفيق الشتاء

تختلط رائحة الدفء والبهارات، وإبريق “مشروب البهار” يغلي فوق مدفأة الحطب، في منزل أسامة أبو سعيد (أبو أدهم) بمدينة السويداء، “مشروب البهار الساخن من أساسيات منزلنا في فصل الشتاء”، قال الرجل الأربعيني لعنب بلدي.

من الزنجبيل والقرفة والخولنجان وجوزة الطيب واليانسون، يحضّر المشروب عن طريق غلي المكونات مدة نصف ساعة بعد إضافة الماء، وعلى نار هادئة، “يمكن إضافة الماء إن نقصت”، كما قالت “أم أدهم”، شارحة طريقة التحضير، “كلما غلت الماء استفدنا من تلك المواد أكثر”.

يقدَّم المشروب ساخنًا، وغالبًا يُصب في وعاء زجاجي، ويضاف إليه السكر والجوز الذي يطفو على وجهه، حسب رغبة كل شخص، وهو ما يزيد من فائدته وطعمه، كما أضافت “أم أدهم”.

“مشروب البهار” بعد الغلاء

تضاعفت أسعار مكونات “مشروب البهار”، بعد أن وصلت الليرة السورية إلى أدنى قيمة لها، متخطية حاجز 3200 ليرة مقابل الدولار، في الأسبوع الأول من شباط الحالي.

أوقية الزنجبيل (200غ)، زاد سعرها من 800 ليرة سورية عام 2020 إلى 3500 ليرة في العام الحالي، وأوقية كل من القرفة واليانسون بلغت 2500 ليرة سورية في العام الحالي بعد أن كانت 800 ليرة عام 2020، وأوقية الخولنجان وجوزة الطيب ارتفع سعرها من ألف ليرة في عام 2020 إلى ثلاثة آلاف في العام الحالي.

أما سعر كيلو الجوز فبلغ 18 ألف ليرة سورية، بعد أن كان سعره يتراوح ما بين ألفين وأربعة آلاف ليرة قبل عام، ووصل سعر كيلو السكر إلى 1700 ليرة بعد أن كان 700 ليرة سورية.

“اختصرت الكثير من الأسر بعض المواد لارتفاع سعرها، لكن ما زال تحضيره منتشرًا إلى الآن بكثرة في العديد من المنازل”، حسبما قال بائع البهارات عمر العبد الله لعنب بلدي.

برأي عمر فإن الفوائد الصحية للمشروب هي التي دفعت سكان المحافظة للمداومة على تحضيره، “خاصة بعد انتشار فيروس (كورونا)”، حسب قوله.

هل يقف “البهار” بوجه “كورونا”؟

يوسع “مشروب البهار” الشعَب الهوائية، ويخفف السعال، ويطرد البلغم، “لذا زاد انتشاره في السويداء بعد انتشار جائحة (كورونا) بسبب تخفيفه أعراض الفيروس”، حسب رأي طبيبة الأعشاب نور الحمود.

قالت نور لعنب بلدي، إن “مشروب البهار” يدفئ الجسم، وفوائده الصحية تتضمن تخفيف أعراض الحمل، من الدوار والغثيان والقيء وآلام الرأس واضطرابات المعدة.

استهلاك المشروب من قبل النساء الحوامل هو ما ربطه بالتقديم للضيوف المبارِكين بالولادة.

كما تساعد مكوناته على تعزيز صحة القلب والشرايين وتخفيض مستويات السكر، حسبما قالت طبيبة الأعشاب، ويساعد في الوقاية من بعض أنواع السرطان، ويسهم في علاج الصداع ومحاربة الالتهابات في الجسم.

ويدعم المشروب الجهاز الهضمي، ويعزز عملية الهضم ويزيد من امتصاص المواد الغذائية، ويمنع الالتهابات، ويساعد في علاج اضطرابات النوم والأرق، وهو مفيد في علاج المشاكل الجلدية ومشاكل الشعر.



مقالات متعلقة


43200

×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة