برعاية روسية.. النظام السوري يتحدث عن صفقة تبادل أسرى مع إسرائيل

الأسير السوري، ذياب قهموز (ynet)

ع ع ع

أعلن الإعلام الرسمي للنظام السوري عن صفقة تبادل أسرى مع إسرائيل، برعاية روسية.

وقالت وكالة الأنباء السورية الرسمية (سانا) اليوم، الأربعاء 17 من شباط، إن عملية التبادل تجري حاليًا بوساطة روسية، وتشمل إطلاق سراح السوريين نهال المقت وذياب قهموز، المنحدرين من الجولان السوري المحتل.

وبالمقابل، سيطلق النظام السوري سراح فتاة إسرائيلية دخلت إلى الأراضي السورية من منطقة القنيطرة بطريق “الخطأ”، واعتقلتها “الجهات المختصة السورية”.

وذياب قهموز، سوري من قرية الغجر في الجولان السوري المحتل، اعتقلته إسرائيل في أيلول 2006، إلى جانب شقيقيه جميل ويوسف، وابن عمهم محسن، إضافة إلى اثنين من قرية الغجر، وهما عادل عيونيات وإبراهيم ممدوح.

وتضمنت لائحة الاتهام ضد المعتقلين الستة، التخابر مع “حزب الله” بهدف التجسس ومساعدة عدو في أوقات الحرب، وتهريب وتصدير أسلحة من دون إذن.

أما نهال المقت، فهي شقيقة صدقي المقت، الأسير السابق في السجون الإسرائيلية، وكانت تخضع لمحاكمة منذ تموز 2017، إلى أن صدر بحقها حكم بالسجن ثلاث سنوات ودفع غرامة 1500 دولار، في حزيران 2020.

ولم تتضح هوية الفتاة الإسرائيلية أو ظروف اعتقالها، إذ لم يصدر عن النظام السوري سابقًا ولا عن الجانب الإسرائيلي أي إشارة إلى اعتقال إسرائيلية في سوريا.

وكانت صحيفة “جيروزاليم بوست” الإسرائيلية، ذكرت أن مسؤولين إسرائيليين طلبوا من روسيا المساعدة في تسهيل “قضية إنسانية” في سوريا.

وقالت الصحيفة، أمس، إن الحكومة الإسرائيلية عقدت اجتماعًا طارئًا مدة ساعة مساء الثلاثاء، لم يسمح بنشر فحواه، بناء على طلب وزير الدفاع، بيني غانتس.

وبحسب الصحيفة، يأتي اجتماع الوزراء بعد أسبوع شهد اتصالات مكثفة بين المسؤولين الإسرائيليين والروس.

ومطلع عام 2020، أطلقت إسرائيل سراح الأسيرين السوريين في سجونها، صدقي المقت وأمل أبو صلاح، كبادرة حسن نية تجاه النظام السوري مقابل رفات الجندي الإسرائيلي زيخاريا باومل، الذي تسلمته بمساعدة روسيا، مطلع نيسان 2019.



مقالات متعلقة


43200

×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة