تنظيم “الدولة” يتبنى مقتل شخص اتهمه بأنه “ساحر” في دير الزور

علي الكريهان (تويتر: ديرالزور24)

ع ع ع

تبنى تنظيم “الدولة الإسلامية” مقتل مسنّ اسمه علي الكريهان، في بلدة الصبحة بريف دير الزور الشرقي، بذريعة أنه “ساحر”.

ونقلت وكالة “أعماق” التابعة للتنظيم اليوم، الجمعة 26 من شباط، أن مقاتلي “الدولة” استهدفوا “ساحرًا” بسلاح رشاش في ريف دير الزور، ما أدى إلى مقتله.

ونعت شبكات محلية علي الكريهان دون الحديث أنه “ساحر”.

وقال الناشط الإعلامي إبراهيم الحسين من شرقي دير الزور، لعنب بلدي، إن علي الكريهان أبكم منذ نحو 20 عامًا، دون تأكيد إذا كان يمارس السحر أم لا.

وأضاف الحسين أن التنظيم غالبًا يتبنى العمليات المجهولة في المنطقة.

وجاء ذلك بعد ساعات من إعلان شبكات محلية مقتل مسنّ برصاص مجهولين ملثمين يستقلون دراجة نارية.

ونشرت وكالة “أعماق”، اليوم، تسجيلًا مصوّرًا لاستهداف آلية تتبع “وحدات حماية الشعب” (الكردية)، الثلاثاء الماضي، في مزرعة الصالحية شمالي الرقة.

وفي 22 من شباط الحالي، تبنى تنظيم “الدولة الإسلامية” تنفيذ ست هجمات في سوريا في 19 من الشهر نفسه، ثلاث عمليات في ريف مدينة سلمية شمالي حماة، ومثلها ضد عناصر من “قوات سوريا الديمقراطية” (قسد) بريف دير الزور.

وأمس الخميس، جاء في جريدة “النبأ” التي تصدر عن التنظيم، تنفيذ 14 عملية في سوريا خلال الأسبوع الماضي، قُتل وأُصيب فيها 17 عنصرًا من قوات النظام و”قسد”.

وتبنى تنظيم “الدولة” خلال 2020 أكثر من 600 هجوم في سوريا فقط.

وحتى 19 من شباط الحالي، أعلن “التحالف الدولي ضد تنظيم الدولة”، بقيادة الولايات المتحدة الأمريكية، تنفيذ 55 عملية ضد التنظيم في سوريا والعراق.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة