العراق ينفي تقديم معلومات للجيش الأمريكي بشأن غارات في سوريا

مدخل وزارة الدفاع العراقية (رويترز)

ع ع ع

نفت وزارة الدفاع العراقية تقديم معلومات للجيش الأمريكي بهدف شن ضربات في سوريا.

وجاء في بيان من المكتب الإعلامي لوزير الدفاع اليوم، الجمعة 26 من شباط، أن وزارة الدفاع العراقية تبدي استغرابها لما ورد في تصريحات وزير الدفاع الأمريكي المتعلقة بحصول تبادل للمعلومات الاستخباراتية مع العراق سبق استهداف بعض المواقع في الأراضي السورية.

وأضافت “الدفاع العراقية” في بيانها، “ننفي حصول ذلك، ونؤكد أن تعاوننا مع قوات التحالف الدولي منحصر بالهدف المحدد لتشكيل هذا التحالف، والخاص بمحاربة تنظيم (داعش)، وتهديده للعراق، بالشكل الذي يحفظ سيادة العراق وسلامة أراضيه”.

وشنت الولايات المتحدة الأمريكية، فجر اليوم، أولى ضرباتها العسكرية، منذ تولي الرئيس الأمريكي الجديد، جو بايدن، الحكم، واستهدفت مواقع شرقي سوريا لميليشيات مدعومة من إيران، ردًا على هجمات تعرضت لها مصالح أمريكية في العراق.

وقال وزير الدفاع الأمريكي، لويد أوستن، إن قوات بلاده نفذت الضربة استنادًا إلى معلومات استخباراتية وفّرها الجانب العراقي، وقال، “سمحنا وشجعنا العراقيين على التحقيق وجمع المعلومات الاستخباراتية، وكان ذلك مفيدًا لنا في تحديد الهدف”.

وأثار حديث الوزير الأمريكي غضب ميليشيات مدعومة من إيران في العراق.

وفي 16 من شباط الحالي، أعلن المتحدث الرسمي باسم غرفة عمليات التحالف الدولي المعروفة بـ”العزم الصلب”، واين ماروتو، مقتل شخص، وإصابة خمسة مدنيين متعاقدين من بينهم جندي أمريكي، إثر صواريخ استهدفت أربيل، عاصمة إقليم كردستان، في شمالي العراق.

وتبنت جماعة مسلحة مقربة من إيران، تعرف باسم “سرايا أولياء الدم”، الهجوم الذي ضرب مطار أربيل.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة