لتفشي “كورونا”.. إغلاق صفين دراسيين في مخيم “النيرب” بحلب

مدرسة بمخيم النيرب في حلب (النيرب نيوز)

ع ع ع

أعلنت إدارة مدرسة “الدامون” في مخيم “النيرب” للاجئين الفلسطينيين قرب مدينة حلب، تسجيل إصابات بين الطلاب بفيروس “كورونا المستجد” (كوفيد- 19).

وبحسب ما نقلته “مجموعة العمل من أجل فلسطينيي سوريا” اليوم، الخميس 11 من آذار، فإن المدرسة أغلقت صفين دراسيين نتيجة تفشي الفيروس بين طلابهما، إضافة إلى حجر معلّمة واحدة نتيجة تأكيد إصابتها بالفيروس.

وكان مركز “تداوي” الطبي في مقر “لواء القدس” أعلن، في 9 من آذار الحالي، حالة الطوارئ بمخيم “النيرب”، بسبب تفشي فيروس “كورونا” بين عدد كبير من طلاب المدارس.

وأبدى المركز استعداده لتقديم الخدمات الإسعافية للمرضى، وتقديم الدواء مجانًا لكل مريض.

وينحدر أبناء مخيم “النيرب” من مناطق الجليل الأعلى الفلسطيني، ومدن صفد، وعكا، وحيفا، وطبريا، ومن قرى الطيرة، ولوبية، وترشيحا، وحطين، والكويكات، والصفصاف، والشجرة، وعين غزال.

وفي 9 من آذار الحالي، أعلنت مديرة الصحة المدرسية في وزارة التربية بحكومة النظام السوري، هتون الطواشي، ارتفاع عدد الإصابات بالفيروس خلال الأسبوعين الماضيين، موضحة أن أغلب الإصابات في محافظات دمشق وريفها واللاذقية.

وقالت الطواشي إن إصابات “كورونا” المُسجلة في جميع المدارس منذ بداية الفصل الدراسي الثاني تراوحت بين 20 و24 إصابة أسبوعيًا، بينما بدأت تسجل بعد 25 من شباط الماضي 44 إصابة بشكل أسبوعي.

وكانت وزارة الصحة في حكومة النظام السوري طلبت من مديري الهيئات العامة المعنية بأقسام العزل في مستشفياتها الاستعداد لمواجهة تطور وضع جائحة “كورونا” في سوريا.

ووجهت الوزارة إلى المتابعة اليومية لأقسام العزل في المستشفيات، وتأمينها بكل ما هو مطلوب لاستيعاب الحالات المشتبه بها ورفدها بالكوادر الطبية ومستلزمات الحماية والوقاية.

وسجلت وزارة الصحة في مناطق سيطرة النظام إجمالي 16 ألفًا و187 إصابة بفيروس “كورونا”، تُوفي منها 1079 شخصًا.



مقالات متعلقة


Array

×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة