× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة تكنولوجيا ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

صدام مسلح بين قوات الأسد والميليشيات الداعمة له في حماة

صورة أرشيفية: منطقة الحزب القديم في حماة، المصدر: عدسة شاب حموي

ع ع ع

عمر عبد الرحيم- حماة

جرى تبادل إطلاق نار بالأسلحة الخفيفة بين عناصر نظام الأسد وميليشيات موالية، في ساحة العاصي وسط مدينة حماة، السبت 26 أيلول.

وأفاد شهود عيان في المنطقة، أن إطلاق الرصاص حدث حوالي الساعة الثالثة من ظهر اليوم، بين ميليشيات موالية من بلدة قمحانة، وعناصر النظام في فرع حزب البعث القديم في ساحة العاصي، بعد نشوب خلاف سرعان ما تحول إلى صدام مسلح.

وعزا الناشط براء الحموي سبب الخلاف إلى تصوير أحد عناصر ميليشيات قمحانة فتيات دون علمهن، الأمر الذي تنبه له أحد عناصر مفرزة الأمن العسكري في مبنى الحزب وتحول بعدها إلى صدام مسلح.

وأغلقت السلطات الأمنية جميع الطرق المؤدية إلى ساحة العاصي وسط تدقيق على المارة، كما شوهدت أرتال تضم قادة عسكريين في حماة تتجه للمنطقة للاجتماع وحل الخلاف، لتعود الأمور إلى طبيعتها بعد نحو ساعتين.

وتخضع حماة إلى سيطرة كاملة من قبل نظام الأسد، مستعينًا بميليشيات تتبع لقوات “الدفاع الوطني” وحزب الله السوري وجهات مسلحة أخرى.

مقالات متعلقة

  1. مقتل "محلّل سياسي" على شاشات النظام في قمحانة (فيديو)
  2. ثلاثة اقتحامات دون السيطرة على قمحانة.. من يحرسها؟
  3. "النجباء" تعلن سيطرتها على بلدة تخضع لقوات الأسد
  4. رجال النمر .. ميليشيات سهيل الحسن الخاصة

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة