“قسد” تعتقل عشرة أشخاص بتهمة الانتماء إلى تنظيم “الدولة” في مخيم “الهول”

مخيم "الهول" بريف مدينة الحسكة (Rudaw)

ع ع ع

اعتقلت “قوات سوريا الديمقراطية” (قسد) عشرة أشخاص في مخيم “الهول” جنوبي الحسكة بتهمة الانتماء إلى تنظيم “الدولة الإسلامية”.

وقال الناطق باسم التحالف الدولي لقتال تنظيم “الدولة”، العقيد واين ماروتو، عبر حسابه في “تويتر” اليوم، السبت 20 من آذار، نهنئ شركاءنا في “قسد” على اعتقال عشرة من عناصر تنظيم “الدولة” في مخيم “الهول”.

وأضاف ماروتو أن “قسد” المدعومة من قبل التحالف تواصل منع “(داعش) من الاستيلاء على أي رقعة جغرافية أو الحصول على أي نفوذ في شمال شرقي سوريا، لضمان عدم عودة أيديولوجيتها السامة”.

ويبلغ عدد قاطني “الهول” نحو 62 ألف شخص، بينهم نحو 22 ألف سوري، ونحو 30 ألف عراقي، ونحو 8965 أجنبيًا، حسب أحدث إحصائية لإدارة المخيم.

وأُنشئ المخيم في التسعينيات لاستيعاب خمسة آلاف لاجئ عراقي، ويضم اليوم 35 ألفًا من السوريين، أي حوالي 43%، ومثلهم تقريبًا من العراقيين، وحوالي عشرة آلاف من 30 إلى 40 دولة أخرى.

وتدفقت إلى المخيم أعداد كبيرة من النازحين من المناطق التي كانت خاضعة لسيطرة تنظيم “الدولة”، خلال شن “قسد” هجومًا ضد معاقله الأخيرة، معلنة عن إنهاء التنظيم في آذار 2019.

وتحدثت “قسد“، الأربعاء الماضي، عن تنفيذها عمليتين ضد خلايا تنظيم “الدولة” بالتعاون مع التحالف الدولي، في بلدة الشحيل بريف دير الزور الشرقي ومخيم “الهول”، واعتقال عناصر من التنظيم.

وكان ناشطون في وقت سابق انتقدوا اعتقال “قسد” مدنيين وناشطين لا علاقة لهم بتنظيم “الدولة”، خلال العمليات الأمنية التي تطلقها “قسد” بدعم التحالف.

وبحسب الناشطين، فإن “قسد” اعتقلت العديد من الناشطين والمدنيين بعملياتها الأمنية بسبب تنظيمهم أو مشاركتهم بمظاهرات ضدها، احتجاجًا على الواقع المعيشي ورفضًا للتجنيد الإجباري، واتهمتهم بالتبعية للتنظيم.

وفي 13 من آذار الحالي، قتلت “قسد” ستة أشخاص خلال عملية مداهمة في قرية العيد بريف دير الزور الشمالي، بتهمة الانتماء للتنظيم.

وأعلنت “قوى الأمن الداخلي” (أسايش) التابعة لـ”قسد” اعتقال 30 شخصًا في الحسكة على ارتباط بتنظيم “الدولة”.

وخلال عام 2020، قال التنظيم إنه نفذ نحو 600 هجوم في سوريا.



مقالات متعلقة


Array

×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة