fbpx

درعا.. مقتل رئيس مفرزة المخابرات الجوية بمدينة نوى

النقيب في المخابرات الجوية حسين النزهة (فيس بوك)

ع ع ع

قُتل رئيس مفرزة المخابرات الجوية في مدينة نوى بمحافظة درعا، النقيب حسين النزهة.

وقال مراسل عنب بلدي، في درعا، إن مجهولين استهدفوا مساء أمس السبت، 20 من آذار، النزهة على طريق نوى- الشيخ سعد، مما أدى لمقتله على الفور.

وقال مراسل قناة “سما”، المقربة من النظام السوري، إن النقيب حسين النزهة استهدفه مسلحون مجهولون على الطريق في أثناء قيادته سيارته.

واستهدف مجهولون أمس موكبًا لضباط بالفرقة الرابعة على طريق اليادودة المزيريب، واقتصرت الأضرار على الماديات فقط، بحسب ما نقل مراسل عنب بلدي.

وفي 17 من آذار الحالي، قُتل 17 عنصرًا من “الفرقة الرابعة” التي يقودها ماهر الأسد، شقيق رئيس النظام السوري بشار الأسد، في بلدة المزيريب بريف درعا الغربي بعد أن استدرجهم القيادي السابق في المعارضة، وأحد المطلوبين الستة للنظام في مدينة طفس “أبو طارق الصبيحي” وأوقعهم في كمين، بحسب المراسل.

اقرأ المزيد: مقتل نحو 20 عنصرًا للنظام إثر محاولة اقتحام منزل قيادي سابق بالمعارضة

وقتل في 9 من آذار الحالي، النقيب في قوات النظام السوري، عامر خليل سعيد، على يد مجهولين بين بلدتي المزيريب اليادودة.

وفي 14 من آذار قُتل المساعد أوّل محمد كامل العباس من مرتبات “اللواء 52” قرب بلدة بصر الحرير بريف درعا الشرقي، وتبنى تنظيم “الدولة” عبر معرفاته عن مقتل عنصر شرقي درعا تزامن مع مقتل العباس.

ووثقت عنب بلدي مقتل 39 شخصًا خلال شهري كانون الثاني وشباط من تقارير شهرية نشرها “مكتب توثيق الشهداء بدرعا”.

ولا تتبنى عمليات الاغتيال في درعا أي جهة، باستثناء عدد قليل من العمليات يتبناها تنظيم “الدولة” عبر معرفاته على وسائل التواصل الاجتماعي.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة