بعد “دمشق”.. مطار “حلب” يتوقع استئناف الرحلات الجوية بين موسكو وحلب

مطار حلب الدولي (رويترز)

ع ع ع

توقع مدير مطار “حلب” عودة الرحلات الجوية بين مطار “حلب الدولي” شمالي سوريا، والعاصمة الروسية، موسكو، وذلك بعد استئناف الرحلات الجوية بين دمشق وموسكو.

ونقلت وكالة “تاس” الحكومية الروسية عن مدير مطار “حلب”، محمد المصري، اليوم الاثنين 5 من نيسان، قوله إن إدارة المطار تتوقع فتح خطوط جوية مع موسكو.

وبحسب المصري، فإن مطار “حلب” مستعد لقبول أي طائرة، آملًا استئناف الرحلات مع موسكو بعد استئنافها مع مطار “دمشق الدولي”.

اقرأ أيضًا: بعد توقف دام ثماني سنوات هل ينعش تشغيل مطار “حلب” اقتصاد المدينة

وفي 25 من آذار الماضي، أعلنت روسيا استئناف الحركة الجوية مع دول سوريا وألمانيا وفنزويلا وطاجيكستان وأوزبكستان وسريلانكا، بداية نيسان الحالي، وذلك بعد توقفها نتيجة جائحة فيروس “كورونا المستجد” (كوفيد- 19).

واقتصرت الرحلات الجوية بين روسيا وسوريا على رحلة واحدة أسبوعيًا بين دمشق وموسكو، حسب وكالة “إنترفاكس” الروسية.

وقال مدير الشؤون التجارية في مؤسسة “الخطوط الجوية السورية”، المهندس لؤي الحسن، لوكالة “سانا”، إن الخطوط الجوية حددت في 3 من نيسان الحالي موعد أول رحلة بين دمشق وموسكو.

وكانت حركة الطيران الدولية عادت إلى مطار “حلب” في 15 من كانون الثاني الماضي، بعد توقف العمل به لعدة سنوات، بوصول أول طائرة ركاب من بيروت إلى مطار “حلب”.

وأعلنت صفحة المطار في “فيس بوك“، في 11 من كانون الثاني الماضي، تشغيل رحلة جوية أسبوعية بين أربيل في كردستان العراق وحلب، عبر شركة “فلاي بغداد”.

ويقع المطار على بعد عشرة كيلومترات من وسط مدينة حلب، وتبلغ مساحة أرضه حوالي 3044 كيلومترًا مربعًا، ويخدّم مدينة حلب والقرى والمدن المحيطة بها، ويعتبر أحد مقرات شركة “الخطوط الجوية السورية”.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة