عفرين.. مقتل جنديين تركيين بقصف لـ”قسد”  

قوات من الجيش التركي في سوريا (AFP)

قوات من الجيش التركي في سوريا (AFP)

ع ع ع

قُتل جنديان تركيان نتيجة اشتباك مع “قوات سوريا الديمقراطية” (قسد) في منطقة عفرين شمال غربي حلب (منطقة عمليات غصن الزيتون).

وقال وزارة الدفاع التركية عبر حسابها في “تويتر”، الأربعاء 7 من نيسان، إن “هجومًا نفذته منظمة (PKK/YPG) الإرهابية في منطقة عمليات (غصن الزيتون) أدى إلى مقتل جنديين، هما أحمد أكدال وغوكهان تشاكير”.

وبحسب الوزارة، فإن القوات التركية “حيّدت” ثلاثة عناصر من “قسد” نتيجة قصفها مواقع تمركزهم.

وتنتشر العديد من النقاط والقواعد التركية في مناطق سيطرة المعارضة شمالي سوريا، وسبق أن شن الجيش التركي عدة عمليات ضد “قسد” إلى جانب فصائل المعارضة المدعومة من أنقرة.

وتعتبر تركيا أن “قسد” امتداد سوري لحزب “العمال الكردستاني”، المصنف على قائمة الإرهاب من قبل تركيا وأمريكا والاتحاد الأوروبي، وهو ما تنفيه القوات، رغم الاعتراف الأخير بوجود قياديين من الحزب في سوريا.

وقُتل خلال وجود القوات التركية في سوريا جنود أتراك إما خلال العمليات العسكرية، وإما نتيجة القصف والاشتباك مع “قسد” أو استهداف مجهولين.

وكان جندي تركي قُتل في منطقة باصوفان بمدينة عفرين في كانون الأول 2020، نتيجة اشتباك اندلع مع “قسد”.

وسيطر الجيش التركي مدعومًا بفصائل “الجيش الحر” على منطقة عفرين خلال عملية “غصن الزيتون”، في آذار 2018.

وكانت مصادر أمنية تركية نفت ما تناقلته وسائل إعلام مقربة من النظام السوري، عن مقتل وجرح أكثر من عشرة أتراك بانفجار لغم أرضي في مدينة رأس العين شمال غربي الحسكة.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة