محليًا وأوروبيًا.. زيدان يدير التحديات الكبيرة ويثبت علوّ كعبه

زين الدين زيدان مدرب نادي ريال مدريد الإسباني (gettyimage)

ع ع ع

على الرغم من المطالب التي نادى بها عدد من أعضاء مجلس إدارة نادي ريال مدريد بإقالة المدرب الفرنسي زين الدين زيدان، قبل أشهر، عاد ليصحح مسار الفريق بهدوئه وحكمته وفلسفته الخاصة في عالم كرة القدم.

وتمكّن زيدان من العبور بسفينة الريال في أصعب مراحل الموسم، بداية بالليجا المحلية، بفوزه التاريخي على غريمه التقليدي برشلونة بنتيجة 2×1، في 10 من نيسان الحالي، بعدما فاز عليه ذهابًا 3×1.

وبعد مضي الجولة 30 من الليجا، يحتل ريال مدريد المركز الثاني، والوصيف بـ66 نقطة بفارق نقطة واحدة عن أتلتيكو المتصدر، بينما البارسا بالمركز الثالث برصيد 65 نقطة.

وفي حال التعادل بالنقاط بين ريال وبرشلونة وأتلتيكو، فالمسألة لمصلحة الفريق الملكي.

وأيضًا، حقق المدرب نتيجة لافتة في دوري أبطال أوروبا عندما حقق الفوز على ليفربول الإنجليزي في لقاء الذهاب من دور ربع النهائي 3×1، في 6 من نيسان الحالي.

ثم تعادل معه من دون أهداف في لقاء الإياب، أمس، وبذلك حجز الفريق الملكي بطاقة نصف النهائي، ليواجه فريق تشلسي ذهابًا في 28 من نيسان الحالي، وإيابًا في 5 من أيار المقبل.

وبذلك يكون الملكي قد أصبح على بُعد خطوة واحدة من الفوز بكأس البطولة، علمًا أنه الفريق الإسباني الوحيد الذي استمر وجوده في البطولة حتى الآن.

زيدان وتصحيح مسار الفريق الملكي

تسلّم زيدان قيادة فريق ريال مدريد للمرة الثانية قبل سنتين وتحديدًا في 13 من آذار عام 2019، ويستمر لغاية 30 من حزيران عام 2022، وذلك بدلًا من المدرب المكسيكي سانتياغو سولاري، بعد تذبذب مستوى أداء الفريق الملكي في مسابقتي الليجا والأبطال.

وسبق لزيدان أن تسلّم تدريب الفريق الملكي خلال الفترة 2016ـ 2018، وقدم استقالته ليعود مرة ثانية في عام 2019 لقيادة ريال مدريد من جديد.

لم تشفع لزين الدين زيدان بطولة الدوري الإسباني للدرجة الأولى في الموسم الماضي، مع تردي نتائجه في مرحلة الذهاب لهذا الموسم، وفي دوري أبطال أوروبا الموسم الماضي، ما تسبب بأصوات تطالب بإقالته.

لكن زيدان وصل إلى نهاية الموسم وفريقه في أتم الجاهزية رغم غياب قلبي دفاعه الرئيسين سيرجي راموس كابتن الفريق، وزميله الفرنسي رافاييل فاران.

ويلعب زيدان بخطته الاعتيادية للفريق الملكي وهي 4ـ 3ـ 3 ، ولكنه يلجأ أحيانًا لتغيير الخطة حسب النتيجة في الملعب وأحيانًا يستبدل الخطة إلى 3ـ 5ـ 2.

زيدان سيحارب على جبهتين مهمتين  

تنتظر الفرنسي زين الدين زيدان مهمتان كبيرتان والقتال على جبهتين، المطلوب فيهما من الفريق الملكي الوصول إلى القمة.

ففي بطولة الدوري الإسباني يطالب المدرب بالدفاع عن لقبه بكل الوسائل، وأيضًا الاستمرار بتحقيق نتائجه الإيجابية في دوري أبطال أوروبا والوصول إلى النهائي على أقل تقدير، بعدما تمكن من التأهل إلى دور نصف النهائي من البطولة.

المعروف عن الفرنسي زيدان أنه يتصرف بذكاء حاد، ويعمل بدراية كبيرة في الخروج من المأزق أو الوضع الذي فيه، وهذا نادر عند المدربين الكبار.

ولذلك بعد النتائج اللافتة للفريق الملكي، بدأت حالة التفاؤل في الشارع الرياضي الإسباني وعند محبي وعشاق ريال مدريد.

مشوار زيدان كلاعب في الأندية

بدأ زيدان مشواره الاحترافي كلاعب مع فريق كان الفرنسي خلال الفترة من عام 1989 إلى 1992، ولعب مع الفريق الفرنسي 61 مباراة وسجل ستة أهداف.

كما لعب مع نادي بوردو الفرنسي أيضًا، وذلك خلال الفترة من عام 1992 إلى 1996، ولعب 139 مباراة وسجل 28 هدفًا لينتقل بعدها إلى فريق يوفنتوس الإيطالي.

ولعب مع اليوفي من عام 1996 إلى عام 2001، وشارك معه في 151 مباراة وسجل له 24 هدفًا.

وختم زيدان مشواره الكروي مع فريقه الذي أحبه وأخلص له، عندما انضم إلى ريال مدريد في عام 2001 ولغاية 2006.

ولعب في الفريق الملكي 155 مباراة وسجل 37 هدفًا، ليصبح مجموع المباريات التي لعبها في الأندية 506 مباريات مسجلًا 96 هدفًا.

وأحرز العديد من البطولات مع الأندية المذكورة، أهمها:

  • مع فريق بوردو الفرنسي أحرز كأس إنتر توتو موسم 1995.
  • مع فريق يوفنتوس الإيطالي نال بطولة الكالتشيو مرتين في موسمي 1996ـ 1997 و1997ـ 1998.
    وأيضًا أحرز كأس السوبر الإيطالي موسم 1997، وكأس السوبر الأوروبي 1996.
    وكأس الإنتر كونتيننتال 1996، ووصافة دوري أبطال أوروبا في موسمي 1996ـ 1997 و1997ـ 1998.
  • مع فريق ريال مدريد أحرز العديد من البطولات، أهمها الدوري الإسباني 2002ـ 2003، وكأس السوبر الإسباني مرتين في عامي 2001 و2003، ودوري أبطال أوروبا مرتين 2001 و2002.
    كما أحرز كأس السوبر الأوروبي موسم 2002، وأيضًا كأس الإنتركونتيننتال موسم 2002.

كما أحرز زين الدين زيدان العديد من البطولات مع منتخب الديوك الفرنسية، أبرزها بطولة كأس العالم لمونديال 1998، والوصيف في بطولة 2006.

وأيضًا شارك زيدان في إحراز المنتخب الفرنسي بطولة كأس أمم أوروبا في عام 2000.

وكان قد شارك مع منتخب فرنسا الأول ولعب معه 108 مباريات مسجلًا 31 هدفًا، منذ انضمامه لمنتخب الديوك في عام 1994 ولغاية 2006.

بطولات زيدان كمدرب

حقق الفرنسي زين الدين زيدان العديد من البطولات كمدرب لفريق ريال مدريد خلال الفترتين اللتين تسلّم فيهما تدريب الفريق وأهمها:

الليجا الإسباني مرتين في موسمي 2016ـ 2017 و2019ـ 2020 ، كما حقق كأس السوبر الإسباني مرتين في 2017 و2019.

وأهم إنجازاته مع الفريق الملكي دوري أبطال أوروبا ثلاث مرات متتالية في إنجاز كبير.

وأعاد بذلك ذكرى العصر الذهبي لريال مدريد، أيام إحرازه اللقب خمس مرات متتالية مع انطلاق البطولة من عام 1956 ولغاية 1960، وإحرازه كأس السوبر الأوروبي مرتين في موسمي 2016 و2017.

كما أحرز زين الدين زيدان بقيادته للفريق الملكي بطولتي كأس العالم للأندية وذلك في عامي 2016 و2017.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة