حكومة كردستان العراق تنفي استهداف “الموساد” في مناطقها

المتحدث باسم حكومة اقليم كوردستان، جوتيار عادل (رووداو)

ع ع ع

نفت حكومة إقليم كردستان شمالي العراق صحة الأخبار الصادرة عن وسائل إعلام إيرانية، التي تفيد باستهداف مركز تابع لجهاز الاستخبارات الإسرائيلي (الموساد) في المنطقة.

ونقلت وكالة “رووداو” الكردية عن المتحدث باسم حكومة إقليم كردستان، جوتيار عادل، اليوم الأربعاء 14 من نيسان، قوله، “تداولت مؤسسات إعلامية عديدة في المنطقة تقارير زعمت فيها استهداف (مركز للمعلومات والأنشطة الاستخباراتية الإسرائيلية) ومقتل وجرح عدد من العاملين فيه (…) هذه التقارير عارية عن الصحة تمامًا”.

وتابع، “هذه ليست المرة الأولى التي يُتهم فيها إقليم كردستان بوجود مركز خاص بالمخابرات الإسرائيلية على أراضيه، ونعتقد أن نشر تقارير كهذه، استهداف تآمري واضح ضد إقليم كردستان وعمليته السياسية”، وفق حديثه.

وأمس، الثلاثاء 13 من نيسان، تحدثت وسائل إعلام إيرانية، من بينها قناة “العالم” الرسمية الفضائية، أن مجموعة مجهولة الهوية قتلت شخصًا وأصابت عددًا آخر باستهداف موقع لـ”الموساد” الإسرائيلي في كردستان العراق، معتمدة في ذلك على مصادر “غير رسمية”.

وتكرر اتهام بعض السياسيين العراقيين وفصائل مرتبطة بإيران، إقليم كردستان باحتضان مركز لـ”الموساد”، معتبرين أنه يعمل على الإضرار بأمن إيران.

في المقابل، ينفي إقليم كردستان هذه الاتهامات بشكل قاطع في كل مرة، ويؤكد التزامه بالنظام الاتحادي العراقي، الذي لا تربطه علاقات دبلوماسية مع إسرائيل.

ولم يصدر أي تعليق إسرائيلي رسمي على الحديث عن استهداف موقع لـ”الموساد”، إلى حين كتابة الخبر.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة