رسميًا.. توتنهام يقيل مدربه جوزيه مورينيو

المدرب البرتغالي جوزيه مورينو

ع ع ع

أقال نادي توتنهام هوتسبير، المنافس في الدوري الإنجليزي الممتاز، مدربه البرتغالي جوزيه مورينيو (58 عامًا) بعد سلسلة من النتائج السلبية.

وأوضح النادي اللندني في بيان اليوم، الاثنين 19 من نيسان، تولي ريان ماسون مهمة تدريب الفريق بشكل مؤقت، لحين التعاقد مع مدير فني جديد.

وقدم توتنهام مستوى ضعيفًا تحت قيادة مورينيو هذا الموسم، إذ يحتل السبيرز المركز السابع بجدول ترتيب الدوري الإنجليزي الممتاز برصيد 50 نقطة، بفارق خمس نقاط عن المربع الذهبي المؤهل لدوري أبطال أوروبا.

ولم يحقق مورينيو أي إنجاز لافت لتوتنهام هذا الموسم، محليًا أو أوروبيًا، سوى الوصول إلى المباراة النهائية من كأس رابطة المحترفين الإنجليزية ضد مانشستر سيتي، وستُلعب في 25 من نيسان الحالي.

وفي كأس الاتحاد الإنجليزي، خرج توتنهام من الدور الخامس بعد خسارته من إيفرتون 5×4.

وكذلك خرج من الدوري الأوروبي في الدور الـ16، عندما فاز على فريق دينامو زغرب الكرواتي 2×0 في الذهاب وخسر في لقاء الإياب 3×0.

بدأ البرتغالي جوزيه مورينيو مشواره التدريبي مع فريق بنفيكا في الدوري البرتغالي موسم 2000.

تسلّم تدريب بونياو ليزيا البرتغالي موسم 2001، وبورتو في عام 2002، وتشيلسي على مرحلتين، الأولى في 2004 والثانية في موسم 2013.

ثم درب إنتر ميلان الإيطالي عام 2009، وريال مدريد بين عامي 2010 و2013، وكذلك فريق مانشستر يونايتد من عام 2016 حتى 2018، وأخيرًا استقر مع توتنهام هوتسبير منذ عام 2019 حتى الآن.

تاريخ مورينيو الذهبي لم يشفع له عند توتنهام

حقق البرتغالي جوزيه مورينيو إنجازات كبيرة جدًا حتى أصبح المدرب رقم واحد في العالم، لكن هذه الإنجازات لم تشفع له عن توتنهام بعد نتائج فريقه المتواضعة هذا الموسم.

حصل المدرب على جائزة أفضل مدرب في العالم من قبل الاتحاد الدولي لتاريخ وإحصائيات كرة القدم عام 2010.

ودخل موسوعة “غينيس” للأرقام القياسية بعدم الخسارة على أرضه وبين جماهيره، خلال الفترة من عام 2002 حتى تاريخ 2 من نيسان عام 2011، عندما خسر أمام خيخون 1×0 في الدوري الإسباني.

أهم إنجازات مورينيو التدريبية

حقق مورينيو إنجازات مهمة ولافتة في تاريخ مشواره التدريبي لعدد من الأندية التي تسلّم فيها التدريب.

وأهم إنجازات البرتغالي جوزيه مورينيو الفوز بأربعة ألقاب للدوري المحلي، مناصفة مرتين مع بورتو البرتغالي ومثلها مع تشيلسي الإنجليزي.

كما حقق ثلاثة ألقاب مع إنتر ميلان الإيطالي، وأيضًا كأس الاتحاد الأوروبي ودوري أبطال أوروبا مع نادي بورتو البرتغالي لموسمي 3004 و2005.

بالإضافة إلى لقب دوري أبطال أوروبا مع إنتر ميلان الإيطالي موسم 2010.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة