أداة صغيرة من “آبل” تدلك على أشيائك التي تفقدها دومًا

أداة "Airtag" من أبل التي يمكن لصقها بالأغراض الشخصية والاتصال بها عند فقدانها

ع ع ع

كشفت شركة “آبل”، في 20 من نيسان الحالي، عن أداة “AirTag” التي يمكن أن تساعد مالكي أجهزة “آبل” في العثور على العناصر المفقودة من خلال تطبيق “Find My”، مع حفظ خصوصية بيانات الموقع وإخفاء الهوية والتشفير التام بين الأطراف.

الأداة الصغيرة والمستديرة خفيفة الوزن مصنوعة من الفولاذ المقاوم للصدأ والماء والغبار، ويمكن ربطها بالأغراض الشخصية كالحقائف والمحافظ والمفاتيح والأجهزة وغيرها، ويبلغ سعرها نحو 30 دولارًا أمريكيًا.

يشغّل مكبر الصوت المدمج الأصوات للمساعدة في تحديد موقع “AirTag“، بينما يسهل الغطاء القابل للإزالة على المستخدمين استبدال البطارية.

بعد إعداد “AirTag”، تظهر في علامة تبويب العناصر الجديدة في تطبيق “Find My”، حيث يمكن للمستخدمين عرض الموقع الحالي أو آخر موقع معروف للعنصر على الخريطة، ويعطي نتائج دقيقة أكثر لمستخدمي “iPhone 11″ و”iPhone 12”.

ويمكن لهذه التقنية تحديد المسافة والاتجاه بشكل أكثر دقة إلى “AirTag” المفقودة عندما تكون في النطاق.

إذا جرى فصل “AirTag” عن مالكها وأصبحت خارج نطاق “البلوتوث”، يمكن أن تساعد شبكة “Find My” في تعقبها، إذ تقترب الشبكة من مليار جهاز ويمكنها اكتشاف إشارات “البلوتوث” من “AirTag” المفقودة ونقل الموقع إلى مالكها، كل ذلك في الخلفية، بشكل مجهول وسري.

وبالتالي فإن أي مستخدم يحمل جهاز “آبل” يمر بمكان قريب من الأداة تتصل الأداة بالجهاز، وترسل إشعارًا إلى صاحبها عبر الجهاز القريب منها دون تمكّن هذا الجهاز الوسيط من التعرض لخصوصية مالك الأداة.

ويمكن للمستخدمين أيضًا وضع “AirTag” في وضع الفقدان (Lost Mode)، ويجري إخطارهم عندما تكون في النطاق أو عندما يحدَّد موقعها بواسطة شبكة “Find My” الواسعة.

وإذا لم يكن لدى المستخدمين جهاز “iOS”، فإن الأداة بعد فترة طويلة من الوقت تصدر صوتًا عند تحريكها لجذب الانتباه إليها.



مقالات متعلقة


43200

×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة