رغم الانتقادات الموجهة لها.. اليونان تعيد 137 طالب لجوء إلى المياه الإقليمية التركية

خفر السواحل التركي ينقذ طالبي لجوء (الأناضول)

ع ع ع

أعلنت السلطات التركية عن إنقاذ 137 طالب لجوء بعد أن أجبرتهم اليونان على العودة إلى المياه الإقليمية التركية.

ونقلت وكالة “الأناضول“، الاثنين 26 من نيسان، عن مصادر أمنية قولها، إن فرق خفر السواحل التركي أنقذت 137 طالب لجوء في ولاية إزمير غربي البلاد.

وأشارت إلى أن خفر السواحل التركي تلقى بلاغًا عن وجود ثلاثة قوارب مطاطية تقلّ طالبي لجوء قبالة سواحل مدن فوتشا وديكلي وتشمه بولاية إزمير على ضفاف بحر إيجة.

وبيّنت المصادر أن قوات الجانب اليوناني أجبرت طالبي اللجوء على العودة إلى المياه التركية، لافتة إلى أنه تم نقلهم لاحقًا إلى مديرية إدارة الهجرة في إزمير، لاتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة بحقهم.

وفي 19 من نيسان الحالي، أنقذ خفر السواحل التركي 59 طالب لجوء قبالة سواحل منطقة سفري حصار في ولاية إزمير، بعد أن أجبرتهم اليونان على العودة.

وقالت مصادر أمنية تركية، لوكالة “الأناضول“، إن قيادة خفر السواحل تلقت بلاغًا بوجود مجموعة من طالبي اللجوء على متن قاربين مطاطيين في ولاية إزمير.

وتمكنت فرق خفر السواحل من إنقاذ 59 طالب لجوء، كانوا على متن قاربين مطاطيين، بينهم نساء وأطفال.

انتقادات لليونان

وتستمر اليونان بإعادة اللاجئين الذين يحاولون الوصول إلى الدول الأوروبية من خلالها، وسط اتهامات من منظمات حقوقية لها بممارسة العنف ضد طالبي اللجوء في بحر إيجة، بهدف منعهم من الوصول إلى أوروبا.

ودعت السلطات التركية اليونان إلى احترام القانون الدولي في التعامل مع اللاجئين، وعدم إعادتهم قسرًا، على خلفية إجبار السلطات اليونانية العديد من اللاجئين على العودة إلى تركيا، في بيان لوزارة الخارجية التركية، في 28 من شباط الماضي.

وجاء في بيان الخارجية التركية، أن أكثر من 80 ألف طالب لجوء أُجبروا على العودة إلى تركيا خلال الأعوام الأربعة الأخيرة.

وكانت منظمة “مير ليبريوم” الحقوقية الألمانية، اتهمت كلًا من اليونان ووكالة الحدود الأوروبية (فرونتكس) بممارسة العنف ضد طالبي اللجوء في بحر إيجة، محذرة من أن انتهاكات حقوق الإنسان من قبلهما في تزايد.

ورصدت المنظمة 321 حادثة إجبار على العودة إلى المياه الإقليمية التركية في بحر إيجة، بحق تسعة آلاف و798 طالب لجوء، خلال الفترة بين آذار وكانون الأول من عام 2020.

انخفاض أعداد المهاجرين الواصلين إلى اليونان

وخلال الربع الأول من العام الحالي، انخفض عدد المهاجرين الواصلين إلى اليونان بنسبة 82% مقارنة بنفس الفترة من 2020.

وبحسب ما نقله موقع “Greekcitytimes” اليوناني عن وزارة الهجرة، في 16 من نيسان الحالي، غادر 3072 مهاجرًا ولاجئًا اليونان، بينما وصل 1597 عبر جزر بحر إيجة ونهر “إيفروس” الحدودي مع تركيا.

وانخفض عدد الواصلين بنسبة 82% مقارنة بالربع الأول من عام 2020، وبلغ الانخفاض في حالات اللجوء المعلقة من الدرجة الأولى والثانية 48%.

ويعيش أقل من 60 ألف طالب لجوء ولاجئ في منشآت الإقامة بجميع أنحاء البلاد.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة