مع الاقتراب من خط النهاية.. صراع “الحذاء الذهبي” يشتعل

كريستيانو رونالدو وليونيل ميسي وروبرت ليفاندوفسكي (تعديل عنب بلدي)

ع ع ع

عنب بلدي – محمد النجار

أدت إصابة البولندي روبرت ليفاندوفسكي لاعب بايرن ميونيخ الألماني إلى عودة الصراع على جائزة “الحذاء الذهبي” للموسم الحالي 2020- 2021.

وإلى جانب ليفاندوفسكي، يخوض كريستيانو رونالدو وليونيل ميسي تحديًا صعبًا للحاق بليفاندوفسكي، الذي يتقدم المنافسة بتسجيله 39 هدفًا، بينما سجل ميسي 28 هدفًا ورنالدو 27 هدفًا.

ويكمن التحدي في اقتراب انتهاء المنافسات المحلية بالدوريات الألماني والإسباني والإيطالي، إذ يتبقى أمام ميسي ثلاث مباريات قبل نهاية الموسم، أما رونالدو فيملك مباراة إضافية (أربع مباريات).

ويتصدر ميسي قائمة الفائزين بالجائزة، إذ حصل عليها ست مرات، ويليه رونالدو أربع مرات، بينما لم يسبق لليفاندوفسكي تحقيقها.

وجائزة “الحذاء الذهبي” لكرة القدم تقدم سنويًا إلى اللاعب الأكثر تهديفًا في الدوريات الخمسة الكبرى (الإنجليزي والإيطالي والإسباني والألماني والفرنسي).

وكانت الجائزة في السابق تقدم من صحيفة “ليكيب الفرنسية”، بين عامي 1968 و1991، قبل أن تُمنح من قبل وسائل الإعلام الرياضية الأوروبية.

وبدأت الجائزة في موسم 1967- 1968، عندما تُوّج البرتغالي أوزيبيو لاعب نادي بنفيكا البرتغالي بعد تسجيله 42 هدفًا.

روبرت ليفاندوفسكي يسعى لإحراز اللقب الأول

يتصدر البولندي روبرت ليفاندوفسكي قائمة الهدافين في الدوري الألماني برصيد 39 هدفًا، مع بقاء جولتين فقط على نهاية الدوري الألماني، ومن المتوقع أن يزيد غلته من الأهداف.

وعاد اللاعب من الإصابة التي غيّبته أربع مباريات متتالية في الدوري، وشارك في مباراة فريقه أمام ماينز، التي انتهت لمصلحة الأخير بهدفين لهدف، ثم أمام مونشنغلادباخ.

وشارك ليفاندوفسكي مع البايرن في الدوري خلال الموسم الحالي في 27 مباراة، وسجل 39 هدفًا، وصنع ستة أهداف، بينما بلغ مجموع أهدافه في مختلف البطولات 43 هدفًا.

وشارك ليفاندوفسكي مع فريقه في بطولات كأس ألمانيا والدوري الألماني ودوري أبطال أوروبا وكأس العالم للأندية والسوبر الأوروبي، ونجح بتحقيق سداسية تاريخية حصد فيها كل الألقاب الممكنة للموسم الماضي.

كما حصل على جائزة أفضل لاعب في العالم عن موسم 2019- 2020.

ليونيل ميسي ينفرد بالرقم القياسي ست مرات

بدوره، يسعى الأرجنتيني ليونيل ميسي نجم فريق برشلونة الإسباني لتعزيز انفراده بالرقم القياسي لجائزة “الحذاء الذهبي”، حيث تمكن من إحراز هذه الجائزة ست مرات، بين عامي 2009 و2012 (ثلاث مرات متتالية)، ثم غاب ثلاث سنوات متتالية، قبل أن يحصدها بين عامي 2016 و2019.

وسجل ميسي خلال الموسم الحالي 28 هدفًا في 34 مباراة، ويتصدر قائمة الهدافين في الدوري الإسباني، مع تبقي ثلاث جولات على نهاية الموسم الحالي.

ولدى ميسي فرصة لتجاوز رقم ليفاندوفسكي وخطف الجائزة منه، خاصة أن المباريات المتبقية لميسي لا تتضمن مواجهات صعبة (يواجه ليفانتي وسيلتا فيغو وإيبار على التوالي).

ورغم أن الفرق الثلاثة أقل من برشلونة على صعيد المستوى الفني، فإنها ربما تشكل عائقًا أمام الفريق وميسي.

وسجل ميسي خلال الموسم الحالي 36 هدفًا خلال 46 مباراة في مختلف المسابقات (الدوري الإسباني وكأس الملك ودوري أبطال أوروبا والسوبر الإسباني).

كريستيانو يطمح إلى اللقب الخامس لإعادة الهيبة

يطمح البرتغالي كريستيانو رونالدو نجم فريق يوفنتوس الإيطالي لإحراز الجائزة للمرة الخامس في مسيرته، على أمل أن يعيد الهيبة له من جديد.

ولم يكن مشوار رونالدو مع الفريق الإيطالي موفقًا إلى حد ما مقارنة مع نجوميته وشهرته التي اكتسبها مع فريق ريال مدريد.

وسبق للبرتغالي رونالدو أن أحرز جائزة “الحذاء الذهبي” في أربعة مواسم، أولها موسم 2007- 2008 مع فريق مانشستر يونايتد الإنجليزي، ثم مع ريال مدريد الإسباني في مواسم 2010- 2011، 2012-2013، وحينها أحرز الجائزة مناصفة مع الأوروغوياني لويس سواريز لاعب ليفربول الإنجليزي حينها.

ثم أحرز رونالدو الجائزة للمرة الرابعة والأخيرة في موسم 2014- 2015، عندما كان لاعبًا لريال مدريد.

ويتصدر رونالدو قائمة الهدافين في الدوري الإيطالي برصيد 27 هدفًا من 31 مباراة.

السجل الذهبي للجائزة

القائمة تطول بالنسبة للفائزين بجائزة “الحذاء الذهبي” منذ موسم 1967- 1968 حتى الآن، ونجح أكثر من لاعب بالحصول عليها عدة مرات، وفي هذا الجدول أبرز اللاعبين تحقيقًا للجائزة.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة