مظاهرات شرق الفرات تحرج “الإدارة الذاتية” أمام وفد أمريكي

مظاهرات في ريف الحسكة رفضًا لقرار رفع أسعار المحروقات - 18 من أيار 2021 (نهر ميديا)

ع ع ع

خرجت مظاهرات في المناطق الواقعة تحت سيطرة “الإدارة الذاتية” اليوم، الثلاثاء 18 من أيار، احتجاجًا على رفع الإدارة أسعار المحروقات إلى أضعاف أمس، الاثنين.

وقال مراسل عنب بلدي في المنطقة، إن المظاهرات خرجت في مدينة الحسكة ومعبدة والقامشلي والشدادي ومنطقة الـ47، كما شهدت منطقتا المالكية وعامودا إضرابًا وإغلاقًا للمحال الرئيسة.

وأغلق المتظاهرون الطرقات الرئيسة في مدينة القامشلي، كما رُفعت لافتات تطالب بالتراجع عن قرار رفع أسعار المحروقات.

وشهدت منطقتا الشدادي والحسكة المظاهرات الأعنف، إذ أطلقت قوى “الأمن الداخلي” (أسايش) النار على خمسة متظاهرين ما أدى إلى مقتلهم، بحسب ما نقله مراسل عنب بلدي لكن دون تحقق من مصادر طبية إلى اللحظة.

ونشرت شبكات محلية صورًا ومقاطع مصوّرة للاحتجاجات في المدينة تظهر قطعًا للطرقات وإحراق الإطارات المطاطية.

من جهتها، بررت قوى “الأمن الداخلي” استخدام العنف ضد المتظاهرين بأنه “كان هناك بعض المتربصين والعابثين بالأمن العام استغلوا خروج التظاهرات السلمية، وأقدموا على الاعتداء على النقاط والمراكز والمؤسسات العسكرية”، بحسب بيان أصدرته اليوم، الثلاثاء، على موقعها الرسمي. 

احتجاجات بالتزامن مع زيارة وفد أمريكي

تأتي المظاهرات بالتزامن مع زيارة وفد أمريكي معني بالشأن السوري إلى شمال شرقي سوريا من أجل اجتماعات مع كبار المسؤولين في “قوات سوريا الديمقراطية” (قسد) و”مجلس سوريا الديمقراطية” (مسد) وكبار أعضاء المجلس وزعماء العشائر من الرقة ونظرائهم العسكريين للتحالف والجهات الفاعلة الإنسانية.

ويضم الوفد، بحسب ما نقله موقع السفارة الأمريكية في دمشق، الاثنين 17 من أيار، القائم بأعمال مساعد وزير الخارجية الأمريكي، جوي هود، برفقة نائبة مساعد وزير الخارجية والممثل الخاص بالنيابة لسوريا، إيمي كترونا، ونائب المبعوث الخاص لسوريا، ديفيد براونشتاين، ومدير مجلس الأمن القومي للعراق وسوريا في البيت الأبيض، زهرة بيل.

وطالبت “الإدارة الذاتية”، في كانون الأول من عام 2020، إدارة الرئيس الأمريكي، جو بايدن، بالاعتراف رسميًا بوضع “الحكم الذاتي” في المناطق التي تسيطر عليها شمال شرقي سوريا.

وتروّج “الإدارة الذاتية” لنفسها عبر جناحها العسكري “قسد” بالتعاون مع قوات التحالف الدولي بأنها تدعم الأمن والاستقرار في المنطقة عبر التصدي لتنظيم “الدولة”.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة