تركيا تعلن إنقاذ 35 طالب لجوء أجبرتهم اليونان على العودة

مجموعة من المهاجرين خلال عبورهم نهر ميراج الفاصل بين الحدود التركية اليونانية (mc-doualiya)

ع ع ع

أعلن خفر السواحل التركي عن إنقاذ 35 طالب لجوء قبالة سواحل دكيلي وداتشه وكاش المطلة على بحري المتوسط وإيجة، أُجبروا على العودة بعد توجههم إلى اليونان بطريقة غير شرعية.

وأفاد بيان صادر عن قيادة خفر السواحل التركي نقلته وكالة “الأناضول“، الاثنين 24 من أيار، أن فرقها أنقذت 23 طالب لجوء كانوا على متن قارب مطاطي قبالة سواحل قضاء ديكلي بولاية إزمير غربي البلاد، بعد أن دفعهم خفر السواحل اليوناني باتجاه المياه الإقليمية التركية.

كما نقلت الوكالة عن مراسلها قوله، إن فرق خفر السواحل التركي أنقذت عشرة طالبي لجوء قبالة سواحل قضاء داتشه بولاية موغلا جنوبي غربي البلاد، والمطلة على بحر إيجة، بعد تلقيها بلاغًا حول وجود قارب نجاة يقلهم.

وأضافت الوكالة أن طالبي لجوء اثنين أنقذهم خفر السواحل التركي قبالة سواحل قضاء كاش بولاية أنطاليا جنوبي غربي البلاد، بعد إعادتهم من الجانب اليوناني.

ولم تذكر الوكالة أي تفاصيل أخرى عن طالبي اللجوء أو جنسياتهم.

وتعلن السلطات التركية بشكل دائم عن عمليات إنقاذ للاجئين أجبرتهم اليونان على العودة في أثناء محاولتهم الوصول إلى أوروبا، وسط اتهامات من اليونان لتركيا بالتصعيد ضدها بمرافقة خفر السواحل التركي قوارب اللاجئين القادمة إلى الحدود اليونانية.

وكان “ديوان المظالم في اليونان”، وهو هيئة حكومية مستقلة، دعا حكومة بلاده إلى وقف السياسة التي تتبعها في إجبار طالبي اللجوء على العودة إلى تركيا، عبر نهر “مريج” الفاصل بين البلدين.

وأشار في تقرير صدر عن المنظمة، في 28 من نيسان الماضي، إلى وجود بلاغات تفيد بضلوع الشرطة اليونانية في عمليات إجبار طالبي لجوء من دول أجنبية على العودة إلى المياه الإقليمية التركية.

وجاء في التقرير، أن “السلطات اليونانية سهّلت أو شجعت على الأقل إجبار اللاجئين على العودة إلى الأراضي التركية، هذا إن لم تشارك فيه فعليًا”.

وأُجريت الأبحاث التي استند إليها التقرير بين عامي 2017 و2020.

وأعرب معدو التقرير عن قلقهم إزاء هذه العمليات، مطالبين الحكومة اليونانية بالعمل على تعزيز الإجراءات القانونية المتعلقة، ورفع مستوى الشفافية، واحترام مبادئ دولة القانون.

كما أكدوا على ضرورة إعداد خطة عمل حازمة لعرقلة تكرار إجبار طالبي اللجوء على العودة إلى تركيا.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة