“الإدارة الذاتية” تعلن بدء تطعيم الكوادر الطبية بعد وصول لقاحات “كورونا”

لقاح "أسترازينيكا" البريطاني (AFP)

ع ع ع

أعلنت “هيئة الصحة” التابعة لـ”الإدارة الذاتية” لشمال شرقي سوريا البدء بتطعيم الكوادر الطبية بعد وصول 17 ألفًا و500 جرعة من اللقاحات المضادة لفيروس “كورونا المستجد” (كوفيد- 19) المقدمة من منظمة الصحة العالمية.

وقال الرئيس المشترك لـ”هيئة الصحة”، جوان مصطفى، في تصريح نقلته وكالة “هاوار” للأنباء اليوم، السبت 29 من أيار، إن هذه المرة الأولى التي تقدم فيها المنظمة العالمية مواد طبية للمنطقة بشكل مباشر.

وأضاف مصطفى أن الأولوية في توزيع اللقاحات تعود للكادر الطبي أولًا، والكمية المرسلة كافية لتطعيم الكوادر الطبية، لكن المنطقة بحاجة إلى قرابة مليون لقاح.

وأشار إلى أن المنظمة وعدت بإرسال كمية أخرى من اللقاحات إلى مناطق شمالي وشرقي سوريا أواخر حزيران المقبل.

وكان مصطفى تحدث، في 6 من أيار الحالي، عن إرسال المنظمة 645 لقاحًا فقط إلى مناطق شمال شرقي سوريا، معتبرًا أن إرسال هذا العدد “إهانة لأبناء المنطقة، وسياسة منافية لقيم ومبادئ المنظمة”.

كما اعتبر أن المنظمة “غير منصفة”، ولا تعير أي اهتمام لأكثر من خمسة ملايين نسمة في مناطق شمال شرقي سوريا.

ودعا حساب منظمة الصحة في سوريا عبر “تويتر” اليوم، العاملين في مجال الرعاية الصحية في المناطق الشمالية الشرقية إلى الحصول على اللقاح لمواصلة عملهم، مشيرًا إلى أن عملية التطعيم في تلك المناطق مستمرة.

وفي 3 من أيار الحالي، وصلت أول دفعة من لقاح “كورونا” إلى مدينة القامشلي في الحسكة، بحسب ما ذكره حساب المنظمة في سوريا عبر “تويتر”.

ولم تحدد “الصحة العالمية” كمية اللقاحات التي وصلت جوًا من دمشق إلى القامشلي، وستكون مخصصة للمجموعات المعرضة للخطر والعاملين الصحيين في هذه المرحلة.

وكانت ممثلة المنظمة في سوريا، أكجمال ماجتيموفا، أوضحت في مراسلة إلكترونية مع عنب بلدي، أن بدء التطعيم في شمال شرقي سوريا هو جزء من خطة الانتشار والتطعيم الوطنية في سوريا.

وقالت، إن جرعات من الدفعة الأولى من اللقاحات التي وصلت إلى حكومة النظام السوري، ستوزع على جميع المحافظات بما في ذلك المنطقة الشمالية الشرقية، حسب المجموعات ذات الأولوية التي تستهدف القوى العاملة الصحية.

وفي 22 من نيسان الماضي، أعلنت وزارة الصحة في حكومة النظام، تسلّمها الدفعة الأولى من لقاحات “أسترازينيكا” المقدمة من منظمة الصحة وفق برنامج “كوفاكس”، والبالغ عددها 302 ألف جرعة من لقاحات معهد “مصل أسترازينيكا الهند” .



مقالات متعلقة


Array

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة