“الخطوط التركية” تلغي اختبار “PCR” للقادمين إلى تركيا بشروط

الخطوط الجوية التركية (الأناضول)

ع ع ع

أوقفت شركة “الخطوط الجوية التركية” شرط إبراز اختبار الكشف عن فيروس “كورونا المستجد” (كوفيد- 19) لفئات من القادمين إلى تركيا اعتبارًا من اليوم، الثلاثاء 1 من حزيران، بشروط.

وألغت الشركة الاختبار للمسافرين الذين يثبت تلقيهم اللقاح قبل 14 يومًا على الأقل من موعد وصولهم، وللمسافرين الذين تثبت إصابتهم بالفيروس آخر ستة أشهر.

كما ألغت الاختبار للمسافرين الذين يبرزون اختبارًا سلبيًا لمولد الأجسام المضادة (Antigen) آخر 48 ساعة، بحسب ما نقلته صحيفة “يني شفق” التركية اليوم.

ولا تسري هذه الاستثناءات على القادمين من أفغانستان وبنغلاديش والبرازيل وجنوب إفريقيا والهند ونيبال وباكستان وسريلانكا، إذ يطلب منهم اختبار “PCR”، وحجر صحي لمدة 14 يومًا.

وكانت “الخطوط التركية” ألغت شرط اختبار “PCR” للقادمين إلى تركيا من 15 دولة اعتبارًا من 15 من أيار الماضي.

وهذه الدول هي: هونج كونج، الصين، تايوان، فيتنام، أستراليا، نيوزيلندا، سنغافورة، تايلاند، كوريا الجنوبية، إسرائيل، اليابان، المملكة المتحدة، ليتوانيا، لوكسمبورغ، أوكرانيا، أستونيا.

وأمس، الاثنين، أعلن الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، تخفيف إجراءات الحظر المفروضة الخاصة بفيروس “كورونا”.

وألغى أردوغان الحظر الكامل المفروض يوم السبت، إذ سيكون حظرًا جزئيًا مثل بقية الأيام، يبدأ الساعة العاشرة مساء وحتى الخامسة صباحًا.

ويكون الحظر كاملًا يوم الأحد خلال حزيران الحالي، أما خلال تموز المقبل فستكون هناك قرارات جديدة لاحقًا وفقًا لتطورات الجائحة.

وقال الرئيس التركي، إن بلاده تسعى لتقليل عدد إصابات ووفيات “كورونا”، مشيرًا إلى أن تركيا ستبذل أقصى جهد لتأمين ملايين اللقاحات في الشهر المقبل.

وبدأت تركيا، منذ 17 من أيار الماضي، مرحلة العودة التدريجية إلى الحياة الطبيعية بعد نحو ثلاثة أسابيع من الإغلاق العام لمواجهة تفشي فيروس “كورونا”.

وتشهد تركيا تراجعًا ملحوظًا في عدد الإصابات بالفيروس، بعد تسجيل أرقام قياسية تجاوزت 60 ألف إصابة باليوم في نيسان الماضي.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة