متجاوزة “قيصر”.. “الخزانة الأمريكية” تسمح بالتعامل مع النظام السوري بخصوص “كورونا”

فحص الداخلين إلى مشفى الباسل في حمص ضمن الإجراءات الوقائية من فيروس كورونا - 25 تشرين الأول 2020 (مديرية صحة حمص)

ع ع ع

أصدرت وزارة الخزانة الأمريكية، قرارًا يسمح بالتعامل مع النظام السوري، وإيران، وفنزويلا، بما يتعلق بفيروس “كورونا المستجد” (كوفيد- 19)، كما سمحت لشركتين سوريتين كانت قد أدرجتهما على لوائح العقوبات في كانون الأول 2020، بممارسة نشاطهما التجاري المتعلق بالاستجابة للفيروس، دون أي عقوبات قد تطالهما.

وقالت الوزارة في بيان لها، الخميس 17 من حزيران، إن القرار يهدف إلى تشجيع المهتمين بتقديم الإغاثة المتعلقة بالتصدي للجائحة، إلى إيران وسوريا وفنزويلا، على الاستفادة من الإعفاءات والاستثناءات والتراخيص المتاحة المتعلقة بالمساعدة الإنسانية.

وتشمل هذه المعاملات والأنشطة تسليم أقنعة الوجه وأجهزة التنفس الصناعي وخزانات الأكسجين، واللقاحات وإنتاج اللقاحات، واختبارات فحص الفيروس، وأنظمة تنقية الهواء والمستشفيات الميدانية المرتبطة بالوباء، من بين أمور أخرى.



مقالات متعلقة


Array

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة