البادية.. انفجار يؤدي إلى إصابات في صفوف قوات النظام

عناصر من ميليشيا أسود الشرقية التي ينحدر معظم عناصرها من عشيرة الشعيطات خلال مشاركتهم في معارك ضد تنظيم "الدولة" في البادية – 15 حزيران 2021 (أوليغ بلوخين)

ع ع ع

أصيب عدد من جنود النظام السوري بانفجار لغم في البادية السورية، في الوقت الذي تشهد المنطقة عملية تمشيط وبحث موسع عن عناصر تنظيم “الدولة الإسلامية”.

وذكرت إذاعة “شام إف إم” المقربة من النظام، عبر حسابها في “تلجرام” اليوم، الثلاثاء 22 من حزيران، أن الانفجار وقع قرب منطقة سد وادي أبيض في بادية تدمر بريف حمص الشرقي.

ولم تحدد الإذاعة عدد الإصابات أو درجة خطورتها، موضحة أن الانفجار سببه لغم أرضي.

ونقلت وكالة “نورث برس” المحلية عن عنصر في قوات النظام قوله إن مجهولين زرعوا عبوة ناسفة بالقرب من نقطة عسكرية في بادية ريف مدينة الميادين شرقي دير الزور، ما أدى إلى إصابة عنصرين.

ونقل الجرحى إلى مستشفى الميادين، بحسب الوكالة.

واستقدم النظام خمس سيارات عسكرية إلى المنطقة لتثبيت النقطة والبحث عن عبوات أو ألغام أخرى.

ووسع الروس والنظام من عمليات التمشيط وملاحقة خلايا تنظيم “الدولة” في البادية السورية خلال الأيام العشر الأخيرة.

وعثر عناصر النظام على مخابئ للتنظيم في البادية خزّن فيها أسلحة وذخائر ومواد غذائية، وقطع سيارات ودراجات نارية لإصلاح الآليات، وتعد هذه المخابئ نقاطًا يعتمد عليها التنظيم في تنقله، لذلك لا تحوي على أسلحة نوعية.

وشارك في عمليات التمشيط “لواء القدس الفلسطيني” و”الفرقة- 25″ بقيادة سهيل الحسن، وميليشيا “فاغنر” و”أسود الشرقية” (الشعيطات) و”الفيلق الخامس”، وجميعها تشكيلات عسكرية تابعة للروس.

بدوره، ذكر موقع “Topwar” الروسي، في 15 من حزيران الحالي، أن القوات الجوية الروسية- السورية شنت ضربات على مواقع للتنظيم شرقي حماة، دمّرت أقسام الاتصالات لدى التنظيم ومخزنًا للأسلحة والذخيرة.

لكن تقدم قوات النظام والميليشيات الرديفة فشل في المنطقة، كما هاجم عناصر التنظيم رتلًا لقوات النظام بالقرب من منطقة أثريا شرقي حماة، ما أدى إلى تدمير سيارة ومقتل جندي وإصابة أربعة آخرين.

وأشار الموقع، بحسب ما رصدته عنب بلدي، إلى أن محاولات النظام لاقتحام البادية لم تنجح حتى الآن.



الأكثر قراءة


مقالات متعلقة


×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة