بينهم طفلة.. مقتل ثلاثة أشخاص بانفجار سيارة في عفرين

انفجار سيارة مفخخة وسط عفرين - 26 حزيران 2021 (الدفاع المدني)

ع ع ع

قُتل ثلاثة أشخاص بينهم طفلة بانفجار سيارة مفخخة وسط مدينة عفرين شمال غربي حلب.

وقال “الدفاع المدني السوري”، عبر حسابه في “فيس بوك” اليوم، السبت 26 من حزيران، إن الحصيلة الأولية لانفجار عفرين هي مقتل طفلة ورجلين وإصابة ثلاثة آخرين.

وعملت فرق “الدفاع المدني” على تأمين المكان وإسعاف المصابين إلى المستشفى.

شهدت أرياف حلب، منذ منتصف أيار الماضي، سلسلة تفجيرات وسط قرى وبلدات ريف حلب الخاضع لسيطرة المعارضة السورية، بعضها اكتُشف مسبقًا ولم يسبب أضرارًا، لكنّ قسمًا منها أدى إلى مقتل وإصابة مدنيين.

وتركزت التفجيرات في مدينة جرابلس شمالي حلب وعفرين شمال غربي حلب.

وفي 7 من حزيران الحالي، قُتل مدني وأُصيب تسعة آخرون بتفجير شخص نفسه وسط سوق بلدة الراعي بالقرب من الحدود السورية- التركية.

وضربت، منذ منتصف أيار الماضي، مدينة جرابلس أكثر من ثمانية تفجيرات، أدت إلى مقتل رجل وزوجته وطفلتهما، بينما أُصيب أربعة آخرون بينهم طفلان.

كما قُتل مدني وأصيب تسعة آخرون بانفجار عبوة ناسفة مزروعة بسيارة على طريق راجو وسط مدينة عفرين في 26 من أيار الماضي، بينما اقتصرت الخسائر على الماديات بانفجار عبوة، في 8 من حزيران الحالي، بحي المحمودية وسط مدينة عفرين.

سلسلة التفجيرات الأخيرة جاءت بعد انخفاض وتيرتها، إلا أنها قد تنذر بتفجيرات جديدة، تعيد إلى الأذهان التفجيرات التي شهدها ريف حلب والتي خلّفت عشرات الضحايا من المدنيين.



مقالات متعلقة


Array

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة