مخبأة في برتقال.. السعودية تحبط محاولة تهريب 4.5 مليون حبة “كبتاغون”

شحنة برتقال مخبأ داخلها حبوب "كبتاغون" - 30 من حزيران 2021 (هيئة الجمارك السعودية)

ع ع ع

أعلنت السلطات السعودية إحباط محاولة تهريب 4.5 مليون حبة من المواد المخدرة (كبتاغون)، مخبأة داخل شحنة عبر ميناء “جدة”.

وبحسب بيان نشرته هيئة الجمارك السعودية اليوم، الأربعاء 30 من حزيران، وردت إرسالية عبر ميناء “جدة” عبارة كراتين من البرتقال، وعند خضوعها للإجراءات الجمركية والكشف عليها عبر أجهزة الفحص بالأشعة، عُثر على حبوب “الكبتاغون” مخبأة بطريقة فنية أسفل الكراتين.

وتمكنت المديرية العامة لمكافحة المخدرات من القبض على مُستقبلي الشحنة، حسب البيان، إلّا أنها لم تُحدد الجهة المُرسِلة للشحنة حتى لحظة إعداد التقرير.

 

وتأتي هذه العملية بعد يومين على إحباط محاولة تهريب أخرى كانت قادمة من لبنان إلى السعودية، احتوت على 14.4 مليون قرص من مادة “الإمفيتامين” المخدرة، كانت مخفية داخل شحنة ألواح حديدية.

ومطلع حزيران الحالي، أعلنت السلطات اللبنانية عن ضبط كمية من حبوب “الكبتاغون” في لبنان كانت في طريقها إلى مدينة الدمام السعودية.

وقال وزير الداخلية والبلديات في حكومة تصريف الأعمال، العميد محمد فهمي، إن القوى الأمنية والمديرية العامة للجمارك تمكنت من ضبط كمية من حبوب “الكبتاغون” في مولدات صغيرة، بمطار “رفيق الحريري الدولي” في بيروت، كانت وجهتها مدينة الدمام في المملكة العربية السعودية.

وفي 23 من نيسان الماضي، أعلنت الجمارك السعودية عن تمكنها من إحباط محاولة تهريب ما يزيد على 5.3 مليون حبة “كبتاغون”، مخبأة في شحنة لفاكهة الرمان قادمة من لبنان.

وقالت صحيفة “الشرق الأوسط“، في 27 من نيسان الماضي، إن صناديق الرمان التي ضُبطت في السعودية وصلت إلى بيروت على دفعتين من دمشق من أجل التصدير، وتمكنت “شركة وهمية” من الحصول على شهادة المنشأ لتصديرها بحرًا عبر مرفأ “بيروت” إلى السعودية.



مقالات متعلقة


Array

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة