“كتائب سيد الشهداء” العراقية تتوعد بالانتقام لقتلى الضربة الأمريكية

قائد ميليشيا "كتائب سيد الشهداء" أبو علاء الولاء (أسوشيتيد برس)

ع ع ع

تعهد قائد ميليشيا “كتائب سيد الشهداء” العراقية المدعومة من إيران، “أبو العلاء ولاء”، بالانتقام من أمريكا لمقتل أربعة من رجاله في غارة جوية أمريكية على مواقع إيرانية في العراق وسوريا.

وقال ولاء، إنها ستكون عملية عسكرية سيتحدث الكل عنها، “نريد عملية تليق بهؤلاء الشهداء” في إشارة إلى المقاتلين الأربعة، “حتى لو جاءت متأخرة، فإن الوقت ليس مهمًا”.

وأضاف، “نريدها أن تكون عملية يقول الجميع فيها إنهم انتقموا من الأمريكيين”، إذ ستكون عملية نوعية، يمكن أن تأتي من الجو أو البحر أو على طول حدود العراق أو في المنطقة أو في أي مكان، بحسب تعبيره.

ونفى ولاء، في مقابلة مع وكالة “أسوشيتد برس” الأمريكية، الاثنين 5 من تموز، وجود مستودعات أسلحة، مشيرًا إلى أن رجاله كانوا في مهام لمنع تسلل تنظيم “الدولة الإسلامية”.

وأشار إلى أن ميليشياته قد تستخدم طائرات من دون طيار في هجمات مستقبلية، لكنه لم يخض في التفاصيل، وعندما سُئل عما إذا كانوا قد استخدموا طائرات من دون طيار في الماضي ضد القوات الأمريكية في العراق، لم يقدم إجابة مباشرة وانتقل إلى مواضيع أخرى، بحسب الوكالة. 

وتفاخر ولاء، بحسب الوكالة، بأن رجاله كانوا من بين أول من ذهب إلى سوريا للقتال إلى جانب قوات النظام السوري عام 2012، وقال إن مهمتهم الأولى كانت حماية ضريح شيعي مقدس جنوبي العاصمة دمشق، وقاتلوا لاحقًا في أجزاء مختلفة من سوريا.

وكانت وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاغون) أعلنت، في 27 من حزيران الماضي، تنفيذ قواتها ضربات جوية ضد فصائل مسلحة مدعومة من إيران في سوريا والعراق، بتوجيه من الرئيس، جو بايدن، بينما قالت وكالة الأنباء السورية الرسمية (سانا)، إن الغارات تسببت بمقتل طفل وإصابة ثلاثة آخرين.

وأوضح بيان وزاري حينها، أن الغارات استهدفت منشآت تشغيلية ومستودعات للأسلحة في موقعين بسوريا وموقع في العراق، مشيرًا إلى أن العديد من الميليشيات ومن بينها “كتائب حزب الله” و”كتائب سيد الشهداء”، كانت تستخدمها.

وقال إن الضربات تأتي ردًا على هجمات بطائرات مسيّرة شنتها الفصائل الإيرانية على أفراد ومنشآت أمريكية في العراق.

وردًا على الاستهداف، تعرضت قاعدة عسكرية أمريكية، في 28 من حزيران الماضي، لهجمات صاروخية في حقل “العمر” الذي تتخذ منه واشنطن قاعدة عسكرية لها، حسبما أكدت قوات التحالف الدولي.



مقالات متعلقة


Array

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة