روسيا تستعيد جميع أطفالها من السجون السورية

المفوضة الرئاسية لحقوق الطفل، آنا كوزنتسوفا، مع طفلان من مجموعة استعادتها روسيا من مخيمات شمال شرق سوريا - 27 من كانون الأول 2020 (rudaw)

ع ع ع

استعادت روسيا جميع الأطفال الروس من عائلات تنظيم “الدولة الإسلامية” الموجودين في سجون سوريا.

وقالت مفوضة الرئيس الروسي لحقوق الطفل، آنا كوزنتسوفا، للصحفيين اليوم، السبت 10 من تموز، إن “جميع الأطفال الروس أُعيدوا إلى ديارهم من سجون دمشق”، بحسب ما نقلته وكالة “تاس” الروسية.

وأضافت، “لدينا طفل في دار للأيتام بدمشق، لكن لم يعد هناك أطفال روس، إذ أُعيدوا جميعًا إلى ديارهم”.

وبحسب كوزنتسوفا، فإن الوضع هو الأصعب في مخيم “الهول” شمال شرقي الحسكة، وأضافت، “سنفعل كل ما في وسعنا لإخراج الأطفال من هناك، وقد تم إرسال وثائق لإخراج الأطفال”.

ومن المتوقع الحصول على معلومات من “الإدارة الذاتية” التي تسيطر على مناطق شمال شرقي سوريا حول عدد الأطفال الروس الذين يمكن إعادتهم من مخيم “الهول” في الرحلة القادمة، وفق كوزنتسوفا.

وصرّحت، “كان بإمكاننا أخذ الجميع في وقت واحد، والموارد تسمح بذلك، لكن للأسف لم يتم تسليمنا الكل مرّة واحدة، إذ يتم تسليمنا مجموعات صغيرة، وهذا العمل يمكن أن يكتمل في غضون أسبوع”.

وسبق أن استعادت روسيا، في 4 من تموز الحالي، جميع الأطفال من مخيم “الروج” شمال شرقي سوريا، إذ وصلت طائرة تابعة لوزارة الدفاع الروسية إلى مطار “تشكالوفسكي” في موسكو، قادمة من سوريا وعلى متنها 23 طفلًا روسيًا.

وبدأت عملية تحديد أماكن المواطنين الروس القاصرين الموجودين في سوريا والعراق لاستعادتهم في صيف 2017، وبلغ عدد الأطفال الروس المعادين من سوريا والعراق 274 طفلًا روسيًا، بينهم 152 من سوريا حتى نيسان الماضي، حسب وكالة “ريا نوفوستي” الحكومية الروسية.



مقالات متعلقة


43200

×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة