استمرار محاولات إخماد الحرائق في تركيا.. دول أوروبية وعربية تساند

طائرة "هولكوبتر" تشارك في إخماد حرائق الغابات في تركيا_ 31 من تموز (الأناضول)

ع ع ع

تتواصل الحرائق التي بدأت قبل أيام في ولايات موغلا وأضنة وأنطاليا ومرسين وعثمانية، جنوبي وجنوب غربي البلاد.

وأعلن المتحدث باسم الرئاسة التركية، فخر الدين ألتون، اليوم الاثنين 2 من آب، السيطرة على 122 حريقًا، من أصل 129 في 35 مقاطعة تركية.

وقال ألتون، إن “الدولة التركية تواصل نضالها بتعبئة كل وسائلها ضد حرائق الغابات التي أضرت بالبلاد”.

من جانبه، أعلن منسق الاستجابة للطوارئ الأوروبية، جانيز لينارزيتش، وقوف الاتحاد الأوروبي و”تضامنه الكامل” مع تركيا في هذا الوقت الصعب، بحسب تعبيره.

وأشار لينارزيتش إلى إسهام إسبانيا في إخماد الحرائق عبر إرسال طائرتين من طراز “كاندير” للمشاركة في إخماد الحرائق المتواصلة في عدة ولايات.

https://twitter.com/JanezLenarcic/status/1421922509784498182

كما تحدث وزير الخارجية الكرواتي، جوردان رمضان، أمس الأحد، عن إرسال بلاده طائرة إطفاء للمشاركة في إخماد الحرائق المستعرة في تركيا، بعد إجرائه اتصالًا مع وزير الخارجية التركي، مولود تشاووش أوغلو.

https://twitter.com/grlicradman/status/1421898350220255232

وأرسلت قطر فريقًا مجهزًا من “مجموعة البحث والإنقاذ القطرية الدولية”، التابعة لقوى الأمن الداخلي القطرية (لخويا) للمشاركة في عمليات البحث والإنقاذ جراء الحرائق، وفق ما نقلته وكالة الأنباء القطرية “قنا” أمس الأحد.

وكان الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، كشف، في 31 من تموز الماضي، عن تسهيلات سيجري منحها لمتضرري الحرائق، متعهدًا خلال مؤتمر صحفي عقده السبت الماضي، خلال تفقده منطقة مانافغات التي تواصل الحرائق التهام غاباتها في ولاية أنطاليا، جنوبي تركيا، بتخصيص 50 مليون ليرة تركية كاستجابة أولية للحاجات العاجلة في المناطق المتضررة.

ومن المقرر أن تتكفل الحكومة التركية بإعادة بناء المنازل المتضررة في المناطق المنكوبة خلال عام، بالإضافة إلى تأجيل تسديد الضرائب والقروض التجارية والزراعية ضمن تلك المناطق.

وستمنح الحكومة التركية مساعدات بدل إيجار لأصحاب المنازل المحترقة، وستغطي أضرارهم جراء خسارة قطعان الماشية التي فقدوها بسبب الحرائق.

 

وشاركت في إخماد الحرائق 45 طائرة “هليكوبتر”، وألف و80 عربة إطفاء، و280 صهريجًا، وألفان و270 عربة تدخل سريع، وست طائرات، وفق ما نشره الرئيس التركي عبر “تويتر”.

وتواصل دول العالم تضامنها مع تركيا في موجة الحرائق المتواصلة ضمن بعض الولايات الساحلية.

وأعربت كل من مولدوفا وبلغاريا وسلوفاكيا والسويد وفنزويلا وهولندا وفرنسا وإيران وباكستان وأذربيجان والبوسنة والهرسك وجمهورية إفريقيا الوسطى، عن تعازيها وتضامنها مع الشعب التركي، جراء استمرار الحرائق في عدة ولايات تركية في نفس الوقت.

واندلعت خلال الأيام الأخيرة عدة حرائق متزامنة في خمس ولايات تركية، أسفرت عن وقوع ستة قتلى وعشرات الإصابات، وفق وما ذكرته وكالة “الأناضول” التركية.

وتشير شكوك السلطات التركية إلى أن الحرائق مدبّرة كونها تزامنت في أكثر من منطقة بنفس الوقت، مؤكدة أنها تباشر التحقيقات، وستعاقب المتسببين.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة