12 قتيلًا نتيجة حرائق في شمال غربي سوريا منذ بداية 2021

عناصر دفاع مدني يخمدون حرائق ناتجة عن قصف النظام السوري وروسيا على إدلب -16 كانون الثاني 2020 (الدفاع المدني)

ع ع ع

تسببت الحرائق في مناطق شمال غربي سوريا بوفاة 12 شخصًا، وإصابة 161 آخرين، بحسب ما وثقه “الدفاع المدني السوري”.

وذكر “الدفاع المدني” اليوم، الاثنين 2 من آب، أنه منذ بداية العام الحالي، وحتى 31 من تموز الماضي، أخمدت فرقه 1475 حريقًا.

وتوزعت الحرائق على 110 حرائق في مخيمات النازحين، و450 حريقًا في حقول زراعية، و75 حريقًا في غابات وأحراش.

 

وقال المكتب الإعلامي لـ”الدفاع المدني”، في حديث إلى عنب بلدي اليوم، إن أسباب الحرائق تعددت، منها ما نتج عن قصف مدفعي وصاروخي لقوات النظام السوري، خاصة في فترة موسم الحصاد، إذ تعمد النظام في تلك الفترة القصف، ما أدى إلى احتراق مئات الدونمات أغلبها من محصول القمح.

ونصح “الدفاع” في حالات احتراق المخيمات بإبعاد مصادر الحرارة عن المواد السريعة الاشتعال، وإغلاق أسطوانة الغاز عند الانتهاء من استعمالها.

وأكد على وجوب التفقد الدوري للوصلات والخراطيم، وفي حال حدوث تسريب فتح الأبواب والنوافذ للتهوية الجيدة دون إحداث شرارة، كما نصح المدخنين بإطفاء أعقاب السجائر قبل رميها.

وتفتقر مخيمات الشمال السوري إلى أي تجهيزات للتعامل مع الحرائق، وفق ما أكده، في وقت سابق، عدد من أهالي المخيمات.

ورصدت عنب بلدي، من خلال برنامج “شو مشكلتك”، نقص التجهيزات الخاصة بالتعامل مع الحرائق في المخيمات السورية.



مقالات متعلقة


Array

×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة