وزير دفاع النظام يجتمع بوفد روسي في درعا

الشرطة العسكرية الروسية في محافظة درعا جنوبي سوريا - 2018 (Militarian)

الشرطة العسكرية الروسية في محافظة درعا جنوبي سوريا - 2018 (Militarian)

ع ع ع

اجتمع وفد روسي يضم الضابط الروسي الملقب “أسد الله”، مع وزير الدفاع في حكومة النظام، العماد علي أيوب، برفقة ضباط من اللجنة الأمنية في حي المطار بمدينة درعا.

وقال “تجمع أحرار حوران” الإعلامي، المهتم بنقل أخبار المنطقة الجنوبية، إن وفدًا روسيًا أنهى اجتماعه ظهر اليوم، الاثنين 2 من آب، مع أيوب في حي المطار المحاذي لدرعا البلد المحاصرة، لبحث عملية وقف إطلاق النار في درعا البلد، الأمر الذي أكده مراسل عنب بلدي في درعا.

وتزامن الاجتماع مع قوة عسكرية روسية دخلت إلى الحي الذي شهد الاجتماع، بحسب ما نقلته وكالة “نبأ” المحلية.

وكان أيوب وصل، صباح اليوم، إلى مبنى حزب “البعث” في حي المطار، بمنطقة درعا المحطة، للاجتماع مع اللجنة الأمنية الممثلة للنظام السوري، في المفاوضات الجارية في درعا.

بينما لم تعلن قوات النظام حتى تاريخ الخبر عن مهمة وزير الدفاع أو سبب زيارته لدرعا بشكل رسمي، في ظل التصعيد العسكري في المدينة.

وكانت قوات النظام خرقت الهدنة في درعا البلد بوساطة روسيا مع “اللجنة المركزية” لمدينة درعا أمس، بعد ساعات من عقدها، وقصفت المنطقة المحاصرة بقذائق “الهاون” والرشاشات الثقيلة، دون ورود معلومات عن إصابات.

وتمت اتفاقية وقف إطلاق النار بوساطة روسية، في ظل تعزيزات عسكرية لقوات النظام السوري في محيط مدينة جاسم وبعض القرى والمدن بريف درعا الغربي، وإغلاقها بعض الطرق الفرعية الزراعية.

وتصر قوات النظام على مطالبها بترحيل قياديين سابقين في المعارضة السورية من درعا إلى الشمال السوري، بالإضافة إلى تسليم الأسلحة الفردية التي يمتلكها أبناء درعا، ونشر الحواجز الأمنية داخل المدينة.

بينما ترفض “اللجنة المركزية” في درعا مطالب النظام، بعد عدة خروقات لاتفاقات تهدئة.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة