الاتحاد الهولندي يعيّن لويس فان مدربًا لمنتخب الطواحين

لويس فان غال مدرب منتخب هولندا الجديد - 3 آب 2021 (موقع الاتحاد الهولندي لكرة القدم)

ع ع ع

أعلن الاتحاد الملكي الهولندي لكرة القدم اليوم، الأربعاء 3 من آب، عن تعيين لويس فان غال (69 سنة) مدربًا للمنتخب الهولندي الأول.

وأكد الاتحاد الهولندي عبر موقعه الرسمي، أن لويس فان غال أصبح مدربًا جديدًا للمنتخب الأول خلفًا للمدرب السابق فرانك دي بور، الذي تحمل إخفاقات الطواحين في بطولة أمم أوروبا 2020، التي انتهت في الشهر الماضي.

وأضاف الاتحاد الهولندي في بيانه أن المدرب لويس فان غال سيباشر منذ اليوم عمله في قيادة المنتخب الأول، ومعه طاقم فني مؤلف من داني بليند وهينيك فينزر مساعدين، وفرانس هوك مدرب لحراس المرمى، ولغاية نهائيات كأس العالم 2022.

وجاءت الإقالة وتعيين لويس بعد إخفاقات منتخب الطواحين في البطولة الأوروبية، وأيضًا نتائجه غير المقنعة في التصفيات الأوروبية المؤهلة لمونديال 2022.

وكانت نتائج المنتخب الهولندي لا تلبي طموحات وسمعة كرة القدم الهولندية، ويأمل الاتحاد الهولندي أن يوفق لويس وجهازه الفني بوضع المنتخب على الطريق الصحيح في التصفيات التي ستبدأ في 1 أيلول المقبل.

مسيرة لويس فان التدريبية

يملك الهولندي لويس فان غال سيرة تدريبية عالية المستوى، وله تجربتان سابقتان مع المنتخب الهولندي الأول، وأيضًا مع كبار الأندية الأوروبية.

بدأ فان غال مشواره التدريبي مساعدًا للمدرب بفريق إيه زد الكمار خلال الفترة من 1986 إلى 1988، وأيضا عمل مساعد مدرب بنادي أياكس أمستردام، خلال الفترة من 1088 إلى 1991، ثم تسلّم قيادة نادي برشلونة الإسباني خلال الفترة من 1997 إلى 2000.

ثم تسلّم تدريب منتخب هولندا الأول خلال عامي 2000- 2002 ، وعاد وتسلّم تدريب نادي برشلونة خلال موسم 2002- 2003.

ثم تسلّم قيادة تدريب نادي إيه زد الكمار من 2005 إلى 2009، ثم انتقل ليقود نادي بايرن ميونيخ الألماني خلال الفترة من 2009 إلى 2011.

ثم عاد لويس فان ليتسلّم تدريب منتخب هولندا للمرة الثانية في عامي 2012 و2013، وأيضًا تسلّم تدريب نادي مانشستر يونايتد الإنجليزي من 2014 إلى 2016، كما نال جائزة مدرب العام 2010 في ألمانيا.



مقالات متعلقة


Array

×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة