اتفاق روسي- تركي لحل مشكلة المياه في شمال شرقي سوريا

وفدان روسي_تركي في محطة"علوك" 8 من آب (Haber7)

وفدان روسي_تركي في محطة"علوك" 8 من آب (Haber7)

ع ع ع

توصل مسؤولون عسكريون أتراك وروس إلى اتفاق يحل مشكلة الكهرباء والمياه في منطقة “نبع السلام”، (إشارة إلى المناطق التي سيطرت عليها تركيا في عملية نبع السلام 2019) شمالي سوريا، ومحافظة الحسكة شمال شرقي سوريا.

وأفادت وكالة “الأناضول” التركية، اليوم الأحد 8 من آب، أن وفدين تركي وروسي توصلا إلى اتفاق يوفر المياه لـ 200 ألف شخص يعيشون في المنطقة، إضافة إلى توفير مياه الشرب لسكان الحسكة وبلدة “تل تمر”.

وبحسب الوكالة، تفقد الوفدان محطة مياه “علوك” الواقعة في الريف الشرقي لبلدة رأس العين.

انقطاعات عمل محطة “علوك” تهدد المدنيين في الحسكة

ويتهم النظام السوري ومنظمات إنسانية عالمية ومحلية منها، تركيا بقطع المياه المتكرر عن أهالي الحسكة، بينما يتهم المجلس المحلي في مدينة رأس العين كلًا من حكومة النظام و”قوات سوريا الديمقراطية” (قسد) بقطع الكهرباء اللازمة لتشغيل المحطة.

وبحسب وكالة الأنباء السورية (سانا) تضم محطة مياه آبار “علوك” 30 بئرًا ارتوازيًا، تم استثمارها عام 2013، وتغذي مدينة الحسكة والريف الغربي بكمية مياه تقارب 175 ألف متر مكعب من مياه الشرب يوميًا، وهي حاجة مدينة الحسكة وضواحيها وبلدة تل تمر وقراها.

وسيطرت تركيا خلال معركة “نبع السلام” التي انطلقت في 9 من تشرين الأول 2019، وانتهت في 22 من الشهر نفسه، على مدينتي تل أبيض بريف الرقة ورأس العين بريف الحسكة.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة