النظام غائب.. اتفاق بين مفاوضي درعا البلد وروسيا على “خارطة طريق” لإنهاء الأزمة

أفراد من الشرطة العسكرية الروسية عند معبر نصيب الحدودي مع الأردن في محافظة درعا- 7 من تموز 2018 (AFP)

أفراد من الشرطة العسكرية الروسية عند معبر نصيب الحدودي مع الأردن في محافظة درعا- 7 من تموز 2018 (AFP)

ع ع ع

أعلن الناطق الرسمي باسم “اللجنة المركزية” في درعا عن اتفاق بين لجنة التفاوض ووفد روسي، لتحديد خارطة حل للوضع في درعا.

وجاء في البيان صدر اليوم، الجمعة 13 من آب، حصلت عنب بلدي على نسخة منه، أن المسؤول الروسي عن ملف درعا، العماد أندريه، يسعى لإيجاد حلول سلمية مع الأطراف كافة، ووقف إطلاق النار، ووضع خارطة طريق جديدة لحل “الأزمة” سلميًا، وستظهر يوم غد.

وقال مسالمة لـ”تجمع أحرار حوران“، اليوم، إن الاجتماع ضم ممثلين عن لجنة التفاوض والمسؤول الروسي، أندريه، وغاب عنه ممثلو “اللجنة الأمنية” التابعة للنظام السوري.

وبحسب مسالمة سيُعقد الاجتماع للتوصل إلى حل نهائي بإيقاف الحملة العسكرية على درعا بشكل كامل، وإنهاء الحصار المفروض على كل من درعا البلد وحي طريق السد و مخيم “درعا”.

كما أفاد مصدر لوكالة “نبأ”، أن لجنة التفاوض أبدت رغبتها بالعودة إلى اتفاق 2018، وجددت رفضها دخول قوات النظام إلى أحياء درعا المحاصرة.

وبحسب المصدر، قد تشمل الخارطة الروسية بنود تسليم السلاح وتهجير من لا يرغب بـ”التسوية” من المعارضين في درعا.

وكان وفد من الشرطة العسكرية الروسية، زار مراكز الإيواء المؤقتة للنازحين من مدينة درعا البلد في مركز محافظة درعا، في 11 من آب الحالي، لإحصاء أعداد السكان الذين نزحوا من المدينة خلال المواجهات الأخيرة بين مقاتلين من المدينة وقوات النظام السوري، بحسب مراسل عنب بلدي في درعا.

ويعاني سكان درعا من حصار وتصعيد عسكري فرضته قوات النظام السوري منذ حزيران الماضي، قطعت خلاله الخدمات الأساسية عن سكان الأحياء المحاصرة كالطحين والماء والكهرباء.

ويتمسك النظام السوري بالحل الأمني العسكري، وإفشال كل الاتفاقات التي حصلت بين “اللجنة المركزية” في المدينة و”اللجنة الأمنية” الممثلة عن النظام السوري.



مقالات متعلقة


Array

×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة