نتائج تحقيق أمريكي حول أصل الفيروس..

بايدن يتهم الصين بإخفاء معلومات عن منشأ “كورونا”

الرئيس الأمريكي، جو بايدن (رويترز)

ع ع ع

اتهم الرئيس الأمريكي، جو بايدن، الصين بإخفاء “معلومات حيوية” تتعلق بمنشأ فيروس “كورونا المستجد” (كوفيد- 19)، وذلك بعد نشر نتائج تحقيق حول أصل الفيروس.

وقال بايدن، الجمعة 27 من آب، عقب تلقيه نتائج تحقيق أجرته وكالات استخباراتية أمريكية، “هناك معلومات مهمة حول منشأ هذا الوباء موجودة في جمهورية الصين الشعبية، ولكن منذ البداية عمل مسؤولون حكوميون في الصين على منع المحققين الدوليين وأعضاء مجتمع الصحة العامة العالمي من الوصول إليها”.

وأضاف، “حتى يومنا هذا، تستمر جمهورية الصين الشعبية برفض الدعوات للشفافية، وتحجب المعلومات، رغم أن الخسائر الناجمة عن هذا الوباء مستمرة بالارتفاع”.

وأكد الرئيس الأمريكي أن بلاده ستبذل كل ما في وسعها لتتبع جذور فيروس “كورونا” تفاديًا لحدوثه مرة أخرى.

كما لفت إلى أن واشنطن ستمارس ضغوطًا على بكين لمشاركة المعلومات الخاصة بالأيام الأولى لانتشار الفيروس، والالتزام بالقواعد والمعايير العلمية.

ورجحت نتائج التحقيق، وفق ملخص غير سري، أن تكون الإصابات الأولى في تشرين الثاني من عام 2019، قد وقعت إما نتيجة لحادث في أحد المختبرات بمدينة ووهان الصينية، وإما جراء ملامسة أو اقتراب من حيوان حامل للفيروس، مستبعدة أنه طُوّر ليكون سلاحًا بيولوجيًا.

وأشار معدو التحقيق إلى أن الوصول إلى إجابات مُرضية بشأن منشأ الفيروس لا يزال أمرًا بعيد المنال.

ولفتوا إلى أن “تعاون الصين محوري لمعرفة أصل الفيروس، لكنها تواصل عرقلة التحقيق الدولي في هذا الشأن”.

وفي أيار الماضي، طلب بايدن من أجهزة الاستخبارات الأمريكية إعداد تقرير حول منشأ فيروس “كورونا” خلال فترة لا تتجاوز الـ90 يومًا.

ونقل موقع “NBC” الإخباري عن مصدر مطلع قوله، إن رفض الحكومة الصينية المشاركة في تحقيق أجرته منظمة الصحة العالمية حول أصل “كورونا”، كان من ضمن الأسباب التي دفعت الرئيس الأمريكي نحو التحقيق بشأن منشأ الفيروس.

وكانت بعثة منظمة الصحة العالمية إلى ووهان استبعدت فرضية تسرب فيروس “كورونا” من مختبر، وقال رئيس الوفد، بيتر بن امبارك، في 9 من شباط الماضي، إن انتقال “كورونا” من حيوان آخر ومنه إلى الإنسان هي أكثر الفرضيات ترجيحًا.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة