قمتان في البريميرليج.. ليفربول يواجه تشيلسي والسيتي يلتقي الأرسنال

من لقاء ليفربول وتشيلسي في الموسم الماضي - 22 أيار 2020 (gettyimage)

ع ع ع

تنطلق عصر اليوم، السبت 28 من آب، مباريات الجولة الثالثة من الدوري الإنجليزي الممتاز للموسم 2021- 2022.

وستشهد سبعة ملاعب إنجليزية مباريات هذا اليوم، وتبقى أهمها القمة غير العادية التي ستجمع ليفربول مع نادي تشيلسي.

وفي القمة الاستثنائية الثانية، يستضيف مانشستر سيتي، حامل اللقب، على استاد الاتحاد فريق أرسنال.

ويبدو أن الحماسة والإثارة بدأت مع صافرة بداية دوري البريميرليج، حيث شهدت الجولتان الماضيتان تسجيل 59 هدفًا.

كما أُشهرت 36 بطاقة صفراء، ورُفعت بطاقة حمراء واحدة بوجه الإسباني أيوزي بيريز لاعب ليستر سيتي.

كما شهدت الجولتان تنفيذ ثلاث ركلات جزاء وسُجلت جميعها، وكذلك تسجيل هدفين عكسيين خطأ في المرمى.

يتصدر نادي وست هام الترتيب برصيد ست نقاط، متساويًا مع أربعة فرق أخرى هي: ليفربول وتشيلسي وبرايتون وتوتنهام.

في حين بقي مانشستر سيتي في المركز التاسع بثلاث نقاط من خسارته أمام توتنهام 0×1 في الجولة الأولى، وفوزه في الثانية على الوافد الجديد نوريتش بخماسية نظيفة.

السيتي في لقاء التحدي ضد أرسنال

يلتقي عصر اليوم، السبت 28 من آب، عند الساعة 2:30 بتوقيت دمشق، على استاد الاتحاد فريقا مانشستر سيتي وأرسنال، لفائدة الجولة الثالثة من البريميرليج، وعادة تحمل هذه المواجهة طابع التحدي والإصرار من قبل الفريقين.

وهي قمة استثنائية في الدوري الإنجليزي، على الرغم من المستوى المتواضع لأرسنال في المواسم الأخيرة.

الإسباني بيب جوارديولا سيواجه مواطنه الشاب ميكيل أرتيتا مدرب أرسنال، في لغة غير حوارية هذه المرة، إنما تحمل معاني كثيرة عند الاثنين وإصرار كل واحد على التفوق.

والمدرب جوارديولا مطالب رسميًا وجماهيريًا بتصحيح مسار السيتي، لأنه لم يقنع بالأداء خاصة في الجولة الأولى حين الخسارة أمام توتنهام.

في حين يسعى أرسنال لكسر قاعدة الخسارة أمام السيتي في الدوري الممتاز، حيث لم يذق طعم الفوز على السيتي في الدوري منذ عام 2015.

وسيحاول أرسنال التعويض ورد الدَّين عن خسارتيه في الموسم الماضي، حين خسر ذهابًا 1×4 وإيابًا بهدف دون رد.

المطلوب من الإسباني أرتيتا مدرب أرسنال تصحيح مسار الفريق قبل فوات الآوان، بعد الخسارتين المتتاليتين في انطلاقة البريميرليج، أمام الوافد الجديد برينتفورد 2×0، وفي الجولة الثانية أمام تشيلسي بذات النتيجة.

صراع ألماني مثير في قمة الريدز وتشيلسي

بدوره يشهد ملعب أنفيلد بمدينة ليفربول قمة غير عادية، وتجمع فريقي ليفربول وتشيلسي، عند الساعة 7:30 بتوقيت دمشق من مساء اليوم السبت لفائدة الجولة الثالثة.

وتعتبر هذه القمة استثنائية بكل شيء، خاصة مع وجود مدربين ألمانيين وهما من نفس المدرسة الكروية، وبالتالي التحدي سيكون كبيرًا بينهما.

الريدز عانى كثيرًا في الموسم الماضي حتى ضمن مقعدًا له في دوري الأبطال، مع فقدانه اللقب، ولهذا لا يريد تكرار السيناريو ذاته في الموسم الحالي، خاصة أن الفريق حافظ على نجومه أمثال محمد صلاح وماني وفيرمينو وجوتا وفيرجل فان ديك العائد هذا الموسم من الإصابة التي لازمته في الموسم الماضي.

ورغم فوز ليفربول في الجولتين الماضيتين، لم يُختبر بهما حيث فاز على الوافد الجديد نوريتش 0×3 وعلى بيرنلي 2×0.

وتعتبر هذه القمة الاختبار الحقيقي لكلوب والريدز والفوز فيها يعني تقدم خطوة مهمة، على الأقل معنويًا مع بداية الدوري.

وفي حال تعثره يعني استمرار مسيرة الريدز المتواضعة منذ الموسم الماضي، وهذا لا يرغب أن يقع به الريدز ومدربه كلوب.

أما فريق تشيلسي فاستطاع أن يعوض عن بطولة البريميرليج بإحرازه لقب أهم بطولة قارية وهي دوري الأبطال.

وبدوره الألماني توماس توخيل مدرب تشيلسي يدرك أن القمة صعبة للغاية وهو يواجه “الأسد الجريح”.

ولكن عليه مواصلة المشوار الذي بدأه في الموسم الماضي عندما كان يصارع على بطولة البريميرليج، كما كان يأمل توخيل آنذاك.

مباريات اليوم السبت 28 من آب بتوقيت دمشق

مانشستر سيتي×أرسنال 2:30 ظهرًا

أستون فيلا×برينتفورد 5:00 عصرًا

نيوكاسل يونايتد×ساوثهامتون 5:00 عصرًا

وست هام يونايتد×كريستال بلاس 5:00 عصرًا

نوريتش سيتي×ليستر سيتي 5:00 عصرًا

برايتون×إيفرتون 5:00 عصرًا

ليفربول×تشيلسي 7:30 مساء



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة