“الصحة السورية” توضح تفاصيل الحصول على شهادة اللقاح الدولية

لقاح سبوتنيك 7" المضاد لفيروس "كورونا"(وكالة تاس)

ع ع ع

أوضحت وزارة الصحة في حكومة النظام السوري تفاصيل الحصول على شهادة اللقاح الدولية التي تحمل رمز الاستجابة السريع (QR Code).

ويجب على الشخص الذي يرغب بالحصول على شهادة اللقاح الدولية بتسجيل الطلب عبر المنصة الالكترونية المخصصة لذلك على هذا الرابط، ثم الضغط على خيار “المنصة الإلكترونية لتسجيل الراغبين بلقاح كوفيد-19″، ثم الضغط على “الحصول على شهادة تلقيح معتمدة من وزارة الصحة”.

ويشترط أن يكون الشخص تلقى جرعتي اللقاح أو جرعة واحدة لمن تلقى اللقاح الروسي “سبوتنيك لايت” أو جرعة ثانية لمن تلقى جرعة أولى خارج سوريا، بحسب ما أعلنته الوزارة اليوم، الأحد 29 من آب.

ويدخل الشخص الرقم الوطني باللغة الإنجليزية ثم تُعبئ البيانات المطلوبة والضغط على “طلب شهادة لقاح كوفيد-19″، لتظهر رسالة بموعد ومكان المراجعة في حال كان الشخص مستوفٍ الشروط الواردة في النقطة السابقة.

ويجب عليه بعد ذلك التوجه إلى أحد فروع “المصرف التجاري السوري” لدفع 20 ألف ليرة سورية، بدل خدمة شهادة اللقاح الدولي الخاص بلقاح “كورونا المستجد” (كوفيد-19).

ويتوجه الشخص إلى مديرية الصحة في المحافظة التي تلقى فيها اللقاح، ويحضر معه هويته الشخصية وجواز السفر وبطاقة اللقاح وإشعار الدفع من المصرف.

وبحسب إعلان الوزارة، يدقق الموظف المعني البيانات ويطبع الشهادة بعد تدوين رقم إيصال الدفع على الشهادة، ويتم ختمها من المكتب المعني في مديرية الصحة.

وأوضح الإعلان أن شهادة اللقاح الدولية تُستصدر للمواطنين الذين تلقوا اللقاح في مشفى الطوارئ بـ”مدينة الفيحاء الرياضية” بدمشق في المكان نفسه.

حالات استثنائية

كما أوضح أن شهادة اللقاح تستصدر لمن تلقى الجرعة الأولى وظهرت لديه مضادات استطباب (مثال التحسس) لأخذ الجرعة الثانية من الإدارة المركزية حصرًا، وتناقش كل حالة على حدا حيث يقدم طلب خاص في وزارة الصحة ( الإدارة المركزية/الديوان العام ) في دمشق حتى لو كان من محافظة أخرى.

ولا يُعطى من لديه مضاد استطباب مطلق لأخذ اللقاح الشهادة، وإنما يُعطى تقرير طبي من مشفى حكومي من الاختصاصي المعني بمضاد الاستطباب ويتم تصديق التقرير من مديرية الصحة المعنية.

وكانت وزارة الصحة أعلنت تطعيم 219 ألفًا و500 شخص باللقاح المضاد لفيروس “كورونا”.

ولا تعلن وزارة الصحة بشكل يومي عن أعداد الأشخاص الذين تلقوا اللقاح في مناطق سيطرة حكومة النظام، في ظل الإقبال الضعيف على تلقيه من قبل المواطنين لعدم ثقتهم باللقاحات التي تمنحها الوزارة، بحسب ما رصدته عنب بلدي.

ويُظهر موقع “عالمنا بالأرقام” (Our world in data)، اعتمادًا على بيانات من منظمة الصحة العالمية، أن 1.31% من نسبة السكان في سوريا تلقوا اللقاح المضاد لفيروس “كورونا”، 0.90% منهم تلقوا اللقاح بشكل كامل، و0.41 تلقوا اللقاح بشكل جزئي.

كما يُظهر أن اللقاحات المستخدمة في عمليات التطعيم هي أربعة، اللقاح البريطاني “أسترازينيكا” المقدم من “الصحة العالمية”، واللقاح الصيني “سينوفارم”، واللقاح الروسي “سبوتنيك V”، ولقاح “جونسون آند جونسون”.

وشهد معظم المناطق السورية على اختلاف الجهة المسيطرة عليها ازديادًا في أعداد الإصابات بفيروس “كورونا”، في ظل قلة عدد الأشخاص الذين تلقوا اللقاح المضاد.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة