اعزاز: القبض على متهمين بتفجير الشاحنة المفخخة الشهر الماضي

آثار الدمار الذي أحدثه تفجير شاحنة تجارية في مدخل اعزاز الغربي في ريف حلب -23 آب 2021 (عنب بلدي /وليد عثمان)

ع ع ع

أعلنت “قوات الشرطة والأمن العام الوطني” في “مديرية أمن اعزاز” بريف حلب، التابعة لـ”الجيش الوطني السوري”، إلقاء القبض على شخصين، قالت إنهما على صلة بتفجير شاحنة مفخخة في مدينة اعزاز بريف حلب الشمالي، في 23 من آب الماضي.

وذكرت “قوات الشرطة” اليوم، الاثنين 6 من أيلول، أنه وبـ”البحث وتقصي المعلومات، وبفترة زمنية قصيرة”، تمكن عناصر من “شعبة الاستخبارات” في “مديرية أمن اعزاز” من القبض على شخصين قالت إنهما ضالعان بعملية التفجير.

وأضافت أن المتهمين يعملان لمصلحة “جهة إرهابية”، بحسب ما نشره حساب “قوات الشرطة” عبر “فيس بوك”، وأن التحقيق لا يزال مستمرًا معهما.

وفي 23 من آب الماضي، أُصيب مدنيون بجروح، جراء انفجار شاحنة مفخخة في مدينة اعزاز، وفق ما أكده حينها مراسل عنب بلدي في المنطقة، و“الدفاع المدني السوري” عبر “تويتر”.

ويشهد ريف حلب الشمالي الخاضع لسيطرة “الجيش الوطني”، المدعوم من تركيا، انفجارات متكررة داخل الأحياء السكنية والأسواق، ودائمًا ما تُتهم “قوات سوريا الديمقراطية” (قسد) بالوقوف وراء هذه الهجمات.

وفي آذار 2018، سيطرت القوات التركية و”الجيش الوطني السوري” على منطقة عفرين بالكامل، وعلى ضواحيها كشيران راجو وجندريس، وغيرها من القرى والبلدات، بعد عملية عسكرية أطلقتها وزارة الدفاع التركية تحت اسم “غصن الزيتون”.

وتخضع أغلبية مساحة ريف حلب الشمالي، حاليًا، للفصائل المدعومة من تركيا، وتُدار المنطقة بمجالس محلية مرتبطة بولايات تركية.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة