بعد ساعات من لقائه الأسد.. بوتين يدخل “العزل الذاتي” تخوفًا من “كورونا”

الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين (تاس)

ع ع ع

بعد ساعات من لقائه رئيس النظام السوري في موسكو، أعلنت الرئاسة الروسية “كرملين“، أن الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، سيلتزم بنظام “العزل الذاتي”، تخوفًا من احتمالية إصابته بفيروس “كورونا المستجد” (كوفيد- 19)  وذلك بسبب “تعدد الإصابات بالفيروس في دائرة المحيطين به”.

وقال الكرملين في بيان، اليوم الثلاثاء 14 من أيلول، إنه خلال مكالمة هاتفية مع رئيس طاجيكستان، إمام علي رحمن، صرّح بوتين أنه “نظرًا لتعدد الإصابات بفيروس (كورونا) في دائرة المحيطين به، يتعين عليه الالتزام بنظام العزل الذاتي لفترة معينة من الوقت”.

ويأتي دخول بوتين في “العزل الذاتي”، بعد ساعات من لقائه رئيس النظام السوري، بشار الأسد.

بدوره، قال المتحدث باسم الرئاسة الروسية، ديمتري بيسكوف في رد على سؤال الصحفيين ما إن كان الأمر منطقيًا، أن يجري بوتين اجتماعات وجها لوجه وهو يتوقع أن يضطر لدخول الحجر الصحي، إنه  “لا يوجد شيء مناف للمنطق هنا، أولًا أستطيع أن أقول لكم إنه لم يجتمع مع الأسد في نهاية الدوام اليومي، ولكن كان ذلك في بداية يوم العمل”.

وتابع بيسكوف في تصريحات نقلتها وكالة “تاس” الروسية، اليوم الثلاثاء 14 من أيلول، “عندما أنهى الأطباء دراستهم والإجراءات اللازمة، وبناء على توصيات الأخصائيين، تم اتخاذ القرار (الخاص العزل الذاتي)، ولا يوجد شيء غير منطقي هنا، ففي ذلك الوقت وخلال لقائه الأسد، كان الأطباء لا يزالون قيد دراسة الوضع، ولم يتم تعريض صحة أحد للخطر”.

وأشار الناطق باسم الكرملين إلى أن الأسد عاد إلى سوريا وهو موجود في دمشق.

وأجرى الأسد زيارة إلى موسكو الاثنين 13 من أيلول هي الأولى له منذ ثلاث سنوات إلى العاصمة الروسية، التقى فيها بوتين في اجتماع ثنائي مطول، وانضم إليها وزير الخارجية في حكومة النظام، فيصل المقداد، ووزير الدفاع الروسي، سيرغي شويغو.

https://twitter.com/EmbassyofRussia/status/1437707317835878401

 

وكان من المقرر أن يجري بوتين زيارة إلى طاجيكستان هذا الأسبوع لحضور اجتماعات أمنية إقليمية مقررة، إلّا أنه قرر إجراء الاجتماعات في الفيديو بدلًا من الزيارة شخصيًا.

وجاء في بيان الكرملين أنه، “وفقًا لذلك، سيشارك الرئيس الروسي في جلسة مجلس الأمن الجماعي لمنظمة معاهدة الأمن الجماعي، واجتماع لمجلس رؤساء دول منظمة شنغهاي للتعاون، واجتماع مشترك لرؤساء الدول الأعضاء في منظمة معاهدة الأمن الجماعي ومنظمة شنغهاي للتعاون، عبر تقنية الفيديو، وهي الجلسات المقرر عقدها هذا الأسبوع في مدينة دوشنبه”.

وسبق أن تلقى بوتين جرعتين من لقاح “Sputnik V” المضاد لفيروس “كورونا”، إضافة إلى اتخاذه مجموعة من الاحتياطات الصحية طوال فترة الوباء.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة